فريق البيتلز الغنائي ويظهر جون لينون وسط أعلى (أرشيف)
عرضت على موقع للإنترنت نسخة لآخر أسطوانة لعضو فريق البيتلز الراحل جون لينون لقاء 525 ألف دولار.

وأكد عارض هذه القطعة أن هذا الشريط الذي أطلق عليه "دابل فانتاسي" قطعة ثمينة للغاية، وكان صاحب الأسطوانة الذي طلب عدم كشف هويته عثر عليها داخل حوض زهور في المبنى الذي كان يسكن فيه جون لينون وزوجته يوكو أونو في نيويورك.

وكان جون لينون وقع في الثامن من ديسمبر/كانون الأول 1980 غلاف الأسطوانة لقاتله مارك ديفد شابمان الذي طلب منه ذلك قبل نصف ساعة من قتله.

وقال غاري زيميت رئيس موقع "مومنتس أون تايم" وكيل صاحب الأسطوانة "إن غلاف الأسطوانة يحمل بصمات القاتل وكلمات دونتها الشرطة أثناء التحقيق في جريمة القتل".

وخلص إلى القول "كان يفترض أن تستخدم هذه الأدلة في محاكمة شابمان لكن الأخير لم يحاكم لأنه أقر بأنه مذنب".

المصدر : الفرنسية