الممثلة المصرية نبيلة عبيد بطلة مسلسل (العمة نور) (أرشيف)

شهدت المسلسلات التلفزيونية العربية الرمضانية هذه السنة انتقادات شديدة كان أبرزها ما وجهه بعض النقاد لمسلسل (العمة نور) الذي يعرضه التلفزيون المصري والعديد من التلفزيونات العربية منذ بداية شهر رمضان.

ويرى هؤلاء أن المسلسل يبشر بالقيم الأميركية في وقت تصاعدت فيه مشاعر العداء للولايات المتحدة بسبب الحرب في العراق والدعم الأميركي للسياسات الإسرائيلية.

ولم ينج مؤلفه محمود زايد من توجيه أصابع الاتهام إليه بجعله من القيم الأميركية أساسا لحل أزمات الشباب المصري من خلال شخصية بطلة المسلسل نبيلة عبيد التي عادت إلى مصر بعد 25 عاما أقامت خلالها في الولايات المتحدة لتوجد حلولا تبدو سحرية لمشكلات الشباب.

من جهة أخرى تركزت الانتقادات على المسلسلات الأخرى كما يقول الناقد كامل حلمي على تكرارها لموضوعات سبق طرحها في الدراما التلفزيونية والسينما إضافة إلى مط وتطويل للحلقات دون أي هدف درامي بقدر ما هو سعي لزيادة أجور العاملين فيها, على حد قوله.

يذكر أن شاشات التلفزيون العربية تعرض أكثر من 20 مسلسلا مصريا أنتجت خلال العام الحالي.

المصدر : الفرنسية