جاك شيراك
أعلن الرئيس الفرنسي جاك شيراك أن الحكومة الفرنسية ستقدم مشروعا في غضون الأشهر القادمة يتعلق بإنشاء قناة إخبارية تلفزيونية دولية تعمل على مدار الساعة على غرار القنوات الإخبارية البريطانية والأميركية.

وقال شيراك "هذا طموح مشروع لبلدنا وأود أن أراه يتحقق". وأضاف أن فرنسا في حاجة إلى أن تكون ذات وجود أكبر في "معركة الصور" عبر شاشات التلفزيون في العالم. وأوضح الرئيس الفرنسي للصحفيين بمناسبة العام الجديد أنه طلب من الحكومة دراسة إنشاء قناة إخبارية دولية كبيرة وستقدم عرضا في الأشهر القادمة.

وستجتمع لجنة برلمانية الأسبوع المقبل لمناقشة إنشاء قناة الأخبار التي قد تنافس قنوات أميركية وبريطانية قوية تهيمن على التغطية الإخبارية في العالم مثل (CNN) و(BBC). وخصص البرلمان الفرنسي في ديسمبر/ كانون الأول الماضي لجنة لدراسة كيفية تمويل القناة وتشغيلها. ومن المتوقع أن تنشر اللجنة ما توصلت إليه في يونيو/ حزيران المقبل.

وقال عضو برلماني من بين أعضاء اللجنة "ستكون شيئا مختلفا كلية. الجمهور المستهدف سيكون من الأجانب أكثر من المغتربين الفرنسيين والفكرة هي تقديم وجهة نظر مختلفة عن وسائل الإعلام القائمة مثل (CNN)".

وأضاف البرلماني الذي لم يرغب في الكشف عن هويته أن القناة ستبث بعدة لغات وستهدف إلى الموضوعية والتحرر من رأي الدولة. ورأى البرلماني أن بعض التمويل الحكومي قد يكون ضروريا.

ولدى فرنسا قناة أخبار محلية تديرها مجموعة (TF1) التلفزيونية التجارية. وتقدم القناة نشرات للأخبار وبرامج عن الأحداث الجارية وتجري مقابلات ولكنها ذات انتشار دولي محدود. ويعمل في (CNN) التي يمتلكها العملاق الإعلامي
(AOL - TIME WARNER) طاقم إخباري قوامه أربعة آلاف ويمكن مشاهدتها في معظم دول العالم. كما أن (BBC) جزء من هيئة الإذاعة البريطانية وتبث في جميع أنحاء العالم على مدار الساعة.

المصدر : رويترز