قررت اللجنة العليا لمهرجان الإسكندرية السينمائي الدولي إلغاء مسابقة العمل الأول العالمية في دورة المهرجان المقبلة وتحويلها إلى مسابقة متوسطية أسوة بالمسابقة الرسمية للمهرجان والمخصصة لدول البحر الأبيض المتوسط.

وقال مدير المهرجان أمير أباظة إن القرار يعطي المهرجان طابعا يعيد إليه بعده المتوسطي الذي يشمل عددا كبيرا من الدول العربية والأوروبية ويجعل مسابقتي المهرجان منسجمتين في الأهداف. وأضاف أن 31 دولة ستشارك في الدورة الحالية وستعرض 55 فيلما بينها 10 أفلام متوسطية تتنافس في المسابقة الكبرى إلى جانب أفلام أخرى تشارك في منافسة العمل
الأول.

وأوضح أباظة أن ذلك "لا يعني إطلاقا ألا تشارك دول عالمية أخرى في العروض الإعلامية للمهرجان أو إقامة إدارة المهرجان احتفاليات خاصة بسينما دول أخرى",
مشيرا إلى أن إدارة المهرجان قررت على سبيل المثال الاحتفال بالسينما الهولندية في الدورة الحالية.

وتبدأ فعاليات المهرجان في 18 سبتمبر/ أيلول المقبل وتستغرق خمسة أيام. ومن المتوقع أن يعرض الفيلم اليوناني "الإسكندرية" لماريا إيلو في حفل الافتتاح إذا تعذر عرض الفيلم المصري "يوم الكرامة" لعلي عبد الخالق الذي يدور حول إغراق البحرية المصرية للمدمرة الإسرائيلية إيلات.

المصدر : الفرنسية