شارلي شابلن
أجلت بريطانيا تكريم الممثل السينمائي شارلي شابلن نحو 20 عاما خشية أن تثير إزعاج الإدارة الأميركية، وقالت صحيفة صانداي تايمز أن الحكومة البريطانية رفضت تكريم شابلن عام 1956 خوفا من ردة فعل الحكومة الأميركية التي كانت تعتقد أن شابلن يميل إلى الشيوعية.

ونقلت الصحيفة عن وثائق رفعت السرية عنها في الآونة الأخيرة أن حكومة المحافظين عام 1956 أرادت تكريم شابلن في أكتوبر/ تشرين الأول من ذلك العام، لكنها تخلت عن الفكرة بعد نصيحة تلقتها من المسؤولين البريطانيين العاملين في واشنطن خوفا من ردود الفعل الأميركية.

واستنادا إلى المؤرخ السينمائي كيفين براونلو فإن صورة شابلن لدى الرأي العام الأميركي لم تعد تلك الصورة الجيدة عقب فيلمه "الأزمة الحديثة" لعام 1936 الذي انتقد فيه الرأسمالية, إضافة إلى أنه رفض طلب الجنسية الأميركية بعد أن عاش في الولايات المتحدة فترة طويلة. وكان شابلن المعروف بآرائه اليسارية ترك الولايات المتحدة في بداية الخمسينيات واستقر في سويسرا.

غير أن ملكة بريطانيا قامت عام 1975 بتكريم شابلن عندما بلغ السادسة والثمانين من العمر قبل وفاته بثمانية عشر شهرا.

المصدر : الفرنسية