جورج مايكل يخشى ثأر واشنطن بسبب أغنيته الأخيرة
آخر تحديث: 2002/7/13 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/5/4 هـ
اغلاق
خبر عاجل :يلدرم: أردوغان وقائد الجيش التركي يتوجهان إلى طهران قريبا
آخر تحديث: 2002/7/13 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/5/4 هـ

جورج مايكل يخشى ثأر واشنطن بسبب أغنيته الأخيرة

قال مغني البوب البريطاني جورج مايكل إن حياته ستكون في خطر إذا عاد إلى الولايات المتحدة عقب ثورة من الغضب أحدثتها أحدث أغانيه التي تسخر مما يسمى بالحرب على الإرهاب التي تقودها الولايات المتحدة ومن العلاقة بين واشنطن ولندن.

وذكر مايكل في مقابلة صحفية أن عودته إلى الولايات المتحدة "باتت أمرا مستحيلا" بسبب أغنيته الأخيرة, مشيرا إلى أن الأميركيين يتخذون ردود أفعال سريعة عندما يغضبون. وأوضح أنه لن يتمكن من العودة بسبب الأغنية التي سخرت أيضا من العلاقة بين الرئيس الأميركي جورج بوش ورئيس الوزراء البريطاني توني بلير.

وتظهر أغنية "أطلق النار على الكلب" (Shoot the Dog) -التي أطلقها جورج مايكل على شكل رسوم متحركة مؤخرا- توني بلير كلبا في حديقة البيت الأبيض بجوار جورج بوش. وزعم المغني إنه أراد أن يندد في الأغنية بتبعية بلير الكاملة لسياسة الولايات المتحدة الخارجية ولا سيما في ما يتعلق بالشرق الأوسط.

وذكر المغني الشهير صاحب أغنية "همسة لا مبالية" (Careless Whisper) ذائعة الصيت أنه كان على علم بأن محطات الإذاعة الخاضعة لرقابة الحكومة قد تقاطعه, موضحا أن على الناس أن يشاهدوا الأغنية ليفهموا الرسالة "لا أن يقاطعوها". وأضاف قائلا "آمل أن يحث ذلك الناس على مناقشة" هذه القضايا.

وفي حديث آخر أذيع في وقت سابق أنحى جورج مايكل باللائمة على بلير لاستعداده لاتباع الولايات المتحدة في حرب محتملة على العراق دون تشاور مسبق. وقال المغني موجها كلامه إلى رئيس الوزراء البريطاني "إزاء قضية خطيرة مثل قصف محتمل للعراق كيف يمكنك أن تمثلنا في حين أنك حتى لم تسألنا عن رأينا".

المصدر : رويترز