أعلن في مصر عن استحداث جائزة سنوية باسم الشاعر المصري الراحل أمل دنقل أحد رواد الشعر الحديث في مصر والعالم العربي.

وقال محافظ قنا عادل لبيب إن هذا القرار يأتي في إطار جهود المحافظة لتكريم أبنائها من المبدعين البارزين. وذكرت أسبوعية أخبار الأدب في عددها الذي من المقرر أن يصدر يوم الأحد المقبل أن تخصيص الجائزة تم بالاتفاق بين الصحيفة ومحافظة قنا في صعيد مصر.

وقال الروائي جمال الغيطاني إن الصحيفة التي يترأس تحريرها ستتولى الإشراف على المسابقة تنظيما وتحكيما وستقوم بنشر الأعمال الشعرية الفائزة وعددها ثلاثة.

وبخلاف النشر يمنح الفائز الأول خمسة آلاف جنيه مصري والثاني ثلاثة آلاف جنيه و سيحصل الفائز الثالث على ألفي جنيه.

يشار إلى أن أمل دنقل توفي يوم 21 مايو/أيار عام 1983، ومن روائع شعره قصيدته (لا تصالح) والتي أعلن فيها رفضه محادثات السلام التي أجراها الرئيس المصري السابق أنور السادات عندما سافر إلى القدس المحتلة ليعرض الصلح على إسرائيل في نوفمبر/تشرين الثاني عام 1977، والتي أسفرت بعدها بعامين عن توقيع معاهدة كامب ديفد للسلام بين مصر وإسرائيل.

وما أسرع ما تحولت قصيدة (لا تصالح) إلى قصيدة قومية يرددها كل الرافضين للاستسلام ويتطلعون إلى سلام عادل يعيد الحقوق لأصحابها.

المصدر : رويترز