رواية جديدة لجويس ترجمها الراحل طه محمود طه
عـاجـل: وزير الدفاع الأميركي الأسبق ليون بانيتا: التقييم المقدم لترامب حول علاقة محمد بن سلمان بقتل خاشقجي موثوق للغاية

رواية جديدة لجويس ترجمها الراحل طه محمود طه

طرحت في الأسواق هذا الأسبوع الترجمة الكاملة لرواية الأديب الإيرلندي جيمس جويس "بعث آل فينيغان" (Finnegans Wake). وقد قام بنقل هذا الرواية الصعبة إلى اللغة العربية المترجم الراحل الدكتور طه محمود طه الذي فارق الحياة بعد فترة وجيزة من مراجعة آخر صفحاتها.

وتحمل الرواية سمات جويس العصية على المترجمين وأهمها تضمينه لأكثر من لغة داخل النص الإنجليزي حيث استخدم في الرواية مفردات من 37 لغة. ومن الصعوبات اللغوية الأخرى في الرواية كثرة استخدام الكلمات المنحوتة.

ويعد طه محمود طه من أبرز أساتذة الأدب الإنجليزي العرب, فهو أول من ترجم رواية "عوليس" (Ulysses) إلى اللغة العربية، وصدرت الطبعة الأولى للترجمة الكاملة لرواية عوليس في مجلدين عام 1982 بعد أن قضى طه ثماني سنوات كاملة في إنجازها قبل أن يقدمها لمؤتمر عقد في يونيو/ حزيران من العام نفسه احتفالا بمئوية ميلاد جويس في دبلن.

وقال عالم اللسانيات حمدي عبد الرازق إن طول الكلمة المنحوتة في روايتي بعث آل فينيغان وعوليس يبلغ في بعض الأحيان 16 حرفا. وصحب عبد الرازق المترجم الراحل منذ شروع الأخير في مراجعة نص عوليس وحتى إنجازه لترجمة بعث آل فينيغان مرورا بموسوعة "جيمس جويس" ومعجم "المذخر" الذي ألفه طه عن الأضداد والمترادفات في أدب جويس باللغتين العربية والإنجليزية.

وتواصلت رحلة طه الأكاديمية بين مصر والكويت وإيرلندا، وكان يجمع المادة العلمية لترجماته من دبلن وباريس وزيورخ ولندن وفرانكفورت ومكتبات عدة بالولايات المتحدة. وكان المترجم الراحل يسوؤه حال المترجم في مصر، وقد كرس أربعة عقود من حياته لنقل عالم روائي واحد إلى اللغة العربية.

المصدر : رويترز