استراليا تهدي أفلاما عن اكتشاف سواحلها لفرنسا
آخر تحديث: 2002/4/5 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/1/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/4/5 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/1/23 هـ

استراليا تهدي أفلاما عن اكتشاف سواحلها لفرنسا

أهدت أستراليا فرنسا مجموعة من الأفلام القديمة التي يعود تاريخها إلى القرن الثامن عشر وتصور لقاء جمع بالصدفة بين المستكشف الإنجليزي ماثيو فلندرز والمستكشف الفرنسي نيكولاس بودين بأحد الخلجان النائية جنوبي أستراليا قبل نحو 200 عام. وتتضمن المجموعة التي تحمل عنوان (الاستكشاف) 16 فيلما قصيرا لمؤلفين ومخرجين من سكان أستراليا الأصليين.

وقال وزير الخارجية الأسترالي ألكسندر داونر -الذي أهدى الأفلام إلى السفير الفرنسي بيير فايو- إن المجموعة ستعرض بشكل دائم في العاصمة الفرنسية باريس وستخصص لأغراض تعليمية وثقافية. وأشار داونر إلى أن هذه المجموعة من الأفلام تمثل أفضل طريقة للاحتفال بذكرى مرور مائتي عام على اللقاء الذي جمع بين بودين وسكان أستراليا الأصليين.

من جهته قال السفير الفرنسي إن بلاده فخورة جدا بأن يقوم بودين قبل مائتي عام باستكشاف تلك السواحل الأسترالية وعقد هذا اللقاء الودي مع فلندرز. وأضاف أن بودين وفلندرز كانا مستكشفين عظيمين وإنسانيين رائعين، مشيرا إلى أن مساهماتهما للمعرفة البشرية وتقدم العلوم هي الأكثر أهمية على مر العصور.

يشار إلى أن فلندرز أبحر حول أستراليا بين عامي 1795-1796 وعاد ثانية إلى هناك عام 1802 لرسم خارطة للساحل الجنوبي الأسترالي حيث التقى هناك بودين في الثامن من أبريل/ نيسان من العام نفسه. وذكرت كتب التاريخ أن اللقاء بينهما -والذي حصل في وقت كانت فيه بريطانيا وفرنسا في حالة حرب- كان وديا وتبادلا فيه المعلومات عن رحلاتهما البحرية.

المصدر : أسوشيتد برس