القصيبي يغير رأيه لو اعتبر اليهود البريطانيون شارون إرهابيا
آخر تحديث: 2002/4/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/2/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/4/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/2/12 هـ

القصيبي يغير رأيه لو اعتبر اليهود البريطانيون شارون إرهابيا

غازي القصيبي
أكد السفير السعودي في لندن غازي القصيبي -الذي يتعرض لانتقادات شديدة من الصحافة البريطانية والجماعات اليهودية بسبب إشادته بالعمليات الفدائية الفلسطينية- إنه مستعد لتغيير رأيه إذا ما وافقت هذه الأوساط على وصف رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون ومن على شاكلته في إسرائيل بأنهم إرهابيون.

وقال القصيبي إنه عندما يتحلى مجلس "نواب اليهود البريطانيين" بالشجاعة الأخلاقية ويصف هؤلاء الإرهابيين الإسرائيليين بما يستحقونه ويعتبر ما ارتكبته الحكومة الإسرائيلية في مخيم جنين بأنه جرائم حرب، فإنه سيكون حينئذ مستعدا لإعادة النظر في موقفه حيال الفدائيين الفلسطينيين.

واتهم القصيبي شارون بارتكاب مذابح جماعية بحق الفلسطينيين، وقال إن لجنة إسرائيلية حملته في السابق المسؤولية عن قتل نحو 2000 فلسطيني بريء في مخيمي صبرا وشاتيلا في بيروت عام 1982، وهو يعود مجددا الآن ليقتل عددا مماثلا من المدنيين في الأراضي الفلسطينية.

الشهيدة آيات الأخرس
وتأتي تصريحات القصيبي ردا على رسالة بعثها إليه رئيس مجلس "نواب اليهود البريطانيين" الذي عبر فيها عن " صدمته" حيال التأييد الذي قدمه السفير السعودي للعمليات الفدائية الفلسطينية، في إشارة إلى قصيدة نظمها القصيبي وأثنى فيها على شابة فلسطينية كانت نفذت عملية فدائية الشهر الماضي في إسرائيل.

وكان السفير السعودي قد نشر في وقت سابق من الشهر الحالي قصيدة على الصفحة الأولى من صحيفة الحياة بعنوان "الشهداء" يثني فيها على آيات الأخرس (18 عاما) من مخيم الدهيشة للاجئين الفلسطينيين قرب مدينة بيت لحم والتي نفذت عملية فدائية في سوق بالقدس الغربية مما أسفر عن مقتل شخصين. وقد تبنت كتائب شهداء الأقصى العملية.

وجاء في قصيدة القصيبي:

قل لآيات يا عروس العوالي
كل حسن لمقلتك الفداء
حين يخصى الفحول.. صفوة قومي
تتصدى للمجرم الحسناء
تلثم الموت وهي تضحك بشرا
ومن الموت يهرب الزعماء..

ويقول في مقطع آخر:

قل لمن دبج الفتاوى: رويدا
رب فتوى تضج منها السماء
حين يدعو الجهاد.. يصمت حبر
ويراع.. والكتب.. والفقهاء
حين يدعو الجهاد.. لا استفتاء
الفتاوى يومَ الجهاد.. الدماء

متحدثا إلى تتتا
المصدر : الفرنسية