قال الممثل اللبناني الكوميدي فادي رعيدي أحد أعضاء فريق التمثيل في البرنامج الكوميدي الساخر S.L.Chi الذي يقدم على قناة MTV اللبنانية إن البرنامج يطرح معاناة ومشاكل المجتمع اللبناني على مختلف الصعد بأسلوب الكوميديا السوداء التي تجعل الهم اليومي نكتة تضحك المشاهد على حاله.

يشار إلى أن المواطن اللبناني حين يعلق أمام صديقه على بعض ما يشكو منه من مشكلات بلاده اليومية الكثيرة مستشهدا بعبارة أو مشهد من برنامج S.L.Chi يندر أن لا يبتسم من يستمع إليه مستحضرا صور الممثلين فادي رعيدي ونعيم حلاوي ورفاقهما في إحدى أبرز فرق الكوميديا اللبنانية ذات المستوى الرفيع.

لقد نجح هذا الفريق وخاصة رعيدي وحلاوي ككثير من الفنانين الجيدين في التنقل عبر خط وهمي يفصل بين المحزن المبكي عن المحزن المضحك. وS.L.Chi هي الكلمة المحرفة للعبارة اللبنانية (أثقل شيء), والثقل المقصود هنا هو ثقل الدم. غير أن البرنامج الذي يقدم أسبوعيا على شاشة تلفزيون MTV اللبنانية هو أبعد ما يكون عن ثقل الدم, وإن انكب أحيانا على رسم بعض صور يستثقلها في مجالات السياسة والحياة اليومية والإعلام.

ولعل من أهم ما تميز به هذا الفريق التلفزيوني هو تقديم الضحكة المتجددة بأداء مقنع وأسلوب ذكي راق يشرك المشاهد في العمل الفني فلا يقدمه له مسطحا ولا يقع في الابتذال أو التهريج السهل, وهو أسلوب ذكي يحتاج إلى قدر من الذكاء لمتابعته.

بعض شخصيات هذا البرنامج خاصة ما يؤديه رعيدي وحلاوي تحمل سمات شخصيات روائية واقعية بمعنى أنها ليست تقليدا لفرد وليست صورا للأبيض والأسود, لكنها منسوجة بخيوط من ألوان متعددة وملامح أشخاص كثر ما يجعلها ذات طابع عام قد يجده المشاهد في مجالات كثيرة في الحياة. وعلى رغم اعتماد كثير من أداء الفريق على التقليد, إلا أن رعيدي اعتبره تقليد مواقف وأحداث وبرامج معينة وليس تقليد أشخاص.

ويقوم كل من حلاوي ورعيدي بكتابة الدور الذي سيؤديانه ويشتركان في كتابة الأدوار التي يؤديها زملاؤهما أبطال البرنامج الأساسيين عادل كرم ورلى شامية وناتالي نعوم. ومن الشخصيات العديدة التي رسمها حلاوي وأداها شخصية الفنان أمين عمين الذي يعكس صورة الفنان المغرور.

أما فادي رعيدي فله قدرة فذة نادرة على تقمص شخصيات صعبة متباعدة لا يجمع بينها سوى شخصه الذي يختفي فيها ويذوب لتبرز هي وتصبح حية لها كيانها المستقل. ومن ذلك شخصية يوسف قليقل الريفي الطيب وصداقته الحميمة مع الرئيس الأميركي السابق بيل كلينتون. وينتقل إلى شخصية نسائية مضحكة مميزة أصبحت نموذجا ذا شهرة هي فادية الشراقة.

ثم نراه في دور آخر هو دور المسؤول حين يستحضر برصانة حافلة بالضحك أشخاص وزراء ومسؤولين كبار في إخراجهم لمشكلات الناس وحلول هذه المشكلات.

ومن الشخصيات الأخرى التي أداها شخصية الولد الشقي الشره بيبو ومقالبه ومنطقه الخاص المتميز. ومن أحدث هذه الشخصيات (جان لوك المتفرنج) الذي يجسد فادي عبره نموذجا من الشبان اللبنانيين الذين يتوهمون انهم يسبقون غيرهم في الحياة الحديثة شكلا وكلاما وتفكيرا ليتحولوا بصورة مضحكة مبكية إلى نماذج ضائعة.

المصدر : رويترز