عمر الشريف: لورانس العرب أكسبني الشهرة
آخر تحديث: 2002/2/13 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/12/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/2/13 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/12/1 هـ

عمر الشريف: لورانس العرب أكسبني الشهرة

أعلن النجم السينمائي المصري عمر الشريف أنه لن يكون من بين الحشود التي تتدفق على دور العرض السينمائي هذا الأسبوع لتكون رأيها بنفسها عن الأفلام المرشحة لجوائز الأوسكار هذا العام. وقال إن ذهابه للسينما أمر نادر ويركز على الأفلام التي تبكيه فقط.

وأوضح الفنان عمر الشريف إن اختياره للفيلم الذي ينوي مشاهدته لا يعتمد على كون الفيلم فاز بجائزة أم لا، وإنما يختار الفيلم الذي يجعله يبكي، مشيرا إلى أنه يبكي كثيرا في السينما ويجد دائما أسبابا لهذا البكاء. وعدد عمر الشريف عددا من الأفلام التي قال إنها أعجبته خلال الأعوام الأخيرة، ولم يذكر بينها أيا من الأفلام المرشحة لجوائز الأوسكار هذا العام.

ومن أبرز أدوار عمر الشريف التي ستظل عالقة في الأذهان دوره الذي رشح عنه للأوسكار في فيلم لورانس العرب الذي شاركه بطولته النجم بيتر أوتول. وقال الشريف في حديث لرويترز "لو لم أشارك في لورانس العرب لما أصبحت ممثلا عالميا"، مضيفا أن والدته تنبأت بأنه سيكون مشهورا عند ولادته.

وأوضح أنه كان في المكان المناسب والوقت المناسب عندما كان ديفيد لين المخرج البريطاني للفيلم يبحث عن شاب يقوم بدور الشيخ علي من إحدى قبائل الصحراء في فيلمه الذي حقق مكاسب هائلة عند عرضه عام 1962، وكان أهم شرط عنده أن يتقن المرشح للدور الإنجليزية ولحسن حظ عمر الشريف أنه كان يجيدها.

وقال الشريف الذي سيبلغ عامه السبعين في أبريل/ نيسان المقبل "لو لم أكن بدينا عندما كنت في العاشرة من عمري لما شاركت في فيلم لورانس العرب". ونقل فيلم لورانس العرب عمر الشريف إلى عالم النجومية لتسند له أدوار البطولة في أفلام تركت بصمتها على تاريخ السينما مثل دكتور زيفاغو ومايرلينج وفتاة مرحة. وبعد هذه الأفلام أصبح يعرف بدونجوان.

وأصبح عمر الشريف الممثل العربي الوحيد الذي بزغ نجمه في سماء هوليود. وبعد أكثر من خمسين فيلما قام ببطولتها منذ عام 1954 تقلص نشاطه للغاية في الأعوام الأخيرة، ويقضي أيامه بين القاهرة وباريس. لكن حياة هوليود لم تكن كلها بريقا، ففي عام 1968 أثار فيلم فتاة مرحة جدلا إذ إنه في ذلك الوقت كانت العلاقات بين إسرائيل والدول العربية متوترة بعد حرب 1967. ووصفت وسائل الإعلام المصرية الشريف بأنه خائن لقيامه بدور البطولة في الفيلم أمام الممثلة اليهودية باربرا سترايسند التي اعتبرت مؤيدة لإسرائيل. وحظر الفيلم في مصر.

ومكثت عائلة الشريف خارج مصر لمدة 13 عاما. وقال إنه عاد بعد أن طلب منه الرئيس المصري الراحل أنور السادات الذي أصبح أول رئيس عربي يتوصل لاتفاق سلام مع إسرائيل عام 1979 العودة إلى الوطن. واعتنق الشريف الإسلام بعد أن كان يدين بالمسيحية لكي يتزوج النجمة المصرية فاتن حمامة عام 1955. ويقول إنه يحترم كل العقائد وأنه أصبح مزيجا من الشرق والغرب.

وبعد أربعين عاما من فيلم لورانس العرب الذي أكسبه الشهرة فإن عمر الشريف ليس متأكدا ما إذا كانت هذه الشهرة نعمة أم نقمة. ويقول إن حياة التنقل الدائم دمرت زواجه السعيد وحولته إلى متشرد لا جذور له في هوليود. وقال "إذا عادت الأيام من جديد فلعل من الأفضل ألا أؤدي دوري في لورانس العرب".

المصدر : رويترز