محكمة لبنانية ترفض الاستئناف وتؤيد إغلاق محطة MTV
آخر تحديث: 2002/12/28 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/10/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/12/28 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/10/24 هـ

محكمة لبنانية ترفض الاستئناف وتؤيد إغلاق محطة MTV

رفضت محكمة لبنانية طلب الاستئناف النهائي المقدم من محطة "إم تي في" التلفزيونية المحظورة ذات التوجه المعارض للنفوذ السياسي السوري في لبنان والمعبرة عن مواقف المعارضة المسيحية.

فقد قضت محكمة المطبوعات اللبنانية أمس الجمعة بتأييد الحكم الذي صدر في الخامس من سبتمبر/ أيلول الماضي بإغلاق القناة والمحطة الإذاعية التابعة لها والذي صدر دون استجواب للمتهمين أو محاكمتهم.

وكانت قوات الأمن اللبنانية اقتحمت المحطة التلفزيونية وأغلقتها بعد الحكم عليها بانتهاك قوانين البث في تغطيتها للانتخابات البرلمانية التي اعتبرت بمثابة استفتاء على الوجود السوري في لبنان وفاز فيها غابرييل المر مالك قناة "إم تي في" الذي تغلب على مرشح موال لسوريا.

وتعرض المر إلى التجريد من مقعده في نوفمبر/ تشرين الثاني عقب إصدار محكمة لبنانية حكما بأنه لم يقدم معلومات كافية عن حالته المالية بعد أن قدم طعنا في القرار القاضي بإغلاق وسائل الإعلام التي يملكها.

وقد أثار إغلاق المحطة غضبا في صفوف المسيحيين المعارضين والذين يمثلون ثلث سكان لبنان البالغ عددهم نحو أربعة ملايين نسمة.

يذكر أن سوريا أرسلت قوات إلى لبنان في المراحل الأولى من الحرب الأهلية التي استمرت من عام 1975 إلى 1990 ويبلغ عدد القوات السورية الموجودة هناك حتى الآن نحو 20 ألف جندي.

المصدر : رويترز