أنتوني هوبكنز في مشهد من الفيلم
تصدر فيلم التنين الأحمر الذي يلعب فيه الممثل أنتوني هوبكنز شخصية الطبيب هانيبل المرعب لثالث مرة قائمة الإيرادات السينمائية بأميركا الشمالية. وبلغت إيرادات الفيلم 37.5 مليون دولار منذ بدء عرضه يوم الجمعة حتى أمس الأحد, لكنها تقل عن إيرادات سابقة لفيلم "هانيبل" والتي بلغت 58 مليون دولار عند بدء عرضه عام 2001.

وسجل الفيلم رقما قياسيا بالنسبة للأفلام التي عرضت في شهر أكتوبر/ تشرين الأول حيث تجاوز فيلم "قابل والدي" الذي حقق إيرادات قدرها 28.6 مليون دولار عند عرضه عام 2000. كما يمثل التنين الأحمر أفضل فيلم للكبار يبدأ عرضه في موسم الخريف, متجاوزا في إيراداته فيلم "مقابلة مع مصاص الدماء" الذي حقق 36.4 مليون دولار عند بدء عرضه عام 1994.

وتظهر تقديرات استوديوهات السينما الصادرة أمس الأحد أن فيلم "منزلي الجميل" في ألاباما بطولة الممثلة ريس ويزرسبون تراجع إلى المركز الثاني, محققا إيرادات قدرها 21.6 مليون دولار ليبلغ مجموع إيراداته في أسبوعه الثاني 65.6 مليونا.

وتراجع فيلم "ملابس رسمية" بطولة نجم أفلام الحركة جاكي شان من المركز الثاني إلى المركز الثالث, وحقق إيرادات قدرها 10.1 ملايين دولار.

واحتفظ فيلم "حفل زفافي اليوناني الضخم" بالمركز الرابع ليصبح أول فيلم ذي تمويل مستقل يحقق إيرادات تقدر بحوالي 148 مليون دولار بعد 25 أسبوعا من العرض. وجاء في المركز الخامس الفيلم الكوميدي الاجتماعي "صالون حلاقة" بطولة المطرب آيس كيوي, وحقق 6.8 ملايين دولار ليرتفع مجمل إيراداته في رابع عطلة نهاية أسبوع له إلى 60.2 مليون دولار.

المصدر : رويترز