أعلن المخرج الفنلندي أكي كوريسماكي أمس رفضه المشاركة في مهرجان نيويورك السينمائي تضامنا مع المخرج الإيراني عباس كياروستامي الذي رفضت السلطات الأميركية منحه تأشيرة دخول لأراضيها.

وقال كوريسماكي في بيان شديد اللهجة أوردته وكالة الأنباء الفنلندية إنه "إذا لم تكن الحكومة الأميركية الحالية ترغب في استقبال إيراني, فلا جدوى من ذهاب فنلندي أيضا.. ليس لدينا حتى نفط".

ودعا المخرج وزير الدفاع الأميركي دونالد رمسفيلد -الذي يعتبره المسؤول الأول عن هذا القرار- إلى زيارة فنلندا و"التنزه في غاباتها وقطف الفطر"، معتبرا أن "هذا سيهدئ أعصابه بعض الشيء".

وتساءل كوريسماكي الحائز على الجائزة الكبرى الخامسة والخمسين للجنة التحكيم في مهرجان كان للعام 2002 عن فيلمه "رجل بلا ماض"، قائلا "ماذا سيبقى إذا بات التبادل الثقافي مستحيلا؟ تجارة الأسلحة!؟".

وقد تلقى كوريسماكي (45 عاما) مثل كياروستامي دعوة من مدير مهرجان نيويورك السينمائي ريتشارد بينا للمشاركة في المهرجان الذي بدأ يوم 28 سبتمبر/ أيلول المنصرم.

المصدر : الفرنسية