منتقدو الحاج متولي يصبون جام غضبهم على تعدد الزوجات
آخر تحديث: 2002/1/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/10/19 هـ
اغلاق
خبر عاجل :أردوغان: سنغلق حدودنا مع شمال العراق في كلا الاتجاهين خلال الأيام المقبلة
آخر تحديث: 2002/1/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/10/19 هـ

منتقدو الحاج متولي يصبون جام غضبهم على تعدد الزوجات

نور الشريف
لقي مسلسل "عائلة الحاج متولي" الذي تصدر بطولته الفنان نور الشريف وعرضه التلفزيون المصري والعديد من القنوات العربية في شهر رمضان الماضي، انتقادات لاذعة وجهت خلال ندوة الدراما التلفزيونية والأسرة المصرية التي عقدت في دار الأوبرا المصرية.

وقال عضو مجلس الشورى المصري والأمين العام لحزب التجمع الوحدوي رفعت السعيد في الندوة التي دعا إليها المجلس القومي للمرأة "يوجد دراما جيدة وهي قليلة وأخرى سيئة وهي كثيرة"، مشيرا إلى أن الدراما تقرن المتعة بالوعي "الذي قد يتصف بالإيجابية أو السلبية الأمر الذي يعكس نفسه في الدراما التلفزيونية".

وأضاف "برز السلبي في بعض مسلسلات رمضان خصوصا المسلسل الذي استدعى عقد هذه الندوة وسأسميه حتى لو غضب البعض مني وهو عائلة الحاج متولي الذي تحول فيه ما هو تافه إلى مهم عن طريق الإطالة في تقديم أفكار متخلفة تجاوزها الزمن".

رفعت السعيد
وتابع السعيد أنه "رغم جودة أداء ممثلين نحبهم فإن المسلسل قدم صورة سلبية، وجعل من الفنانات المشاركات نساء بلهاوات ينخدعن ويتقبلن الخديعة بسهولة ويستمتعن بإلغاء شخصياتهن". واعتبر أن "هذه النماذج رديئة لا يمكن الدفاع عنها كدراما مبدعة رغم أداء جيد يروج من خلاله لقيم ساقطة غير موجودة"، مشيرا إلى أن الفنانين الذين أدوا هذه الأدوار دافعوا عنها بدلا من أن يعترفوا بأنهم قاموا بأداء أدوارهم فحسب.

وكان الأمين العام للمجلس الأعلى للثقافة ومقرر اللجنة الثقافية في المجلس القومي للمرأة جابر عصفور افتتح الندوة مطالبا بعدم ذكر أسماء المسلسلات التي يتم انتقادها أثناء الندوة مع إمكانية الاستشهاد ببعضها أحيانا دون التركيز عليها، مشددا على أن الهدف هو مناقشة القضايا المتعلقة بالمرأة والأسرة.

أسامة أنور عكاشة
وتحدث في الندوة أيضا الكاتبان أسامة أنور عكاشة ومحفوظ عبد الرحمن عن "ضرورة الحرية للفنان كي يبدع والتي يحول دونها الكثير من المحرمات المفروضة من قبل الرقابة". وانفرد عبد الرحمن بالحديث عن المحرمات الدينية مشيرا إلى قرارات الأزهر التي منعت التطرق إلى الصحابة رغم تقديم السينما في الستينيات مجموعة من الشخصيات في أفلام الشيماء وبلال وحمزة.

وركز عضو مجمع البحوث الإسلامي وزير الإعلام الأسبق أحمد كمال أبو المجد على أهمية التلفزيون ودوره في التوعية في مجتمع "ترتفع فيه نسبة الأمية وتتراجع القراءة وأصبحت وسائل الإعلام المرئية أساسا لثقافته والتأثير عليه".

وطالب أبو المجد ومعه أستاذة علم الاجتماع في جامعة القاهرة جيهان رشتي "بالتركيز على الدراما الإيجابية مثل أم كلثوم، وضمير أبله حكمت، ولن أعيش في جلباب أبي". وطالب المتحدثون بإجراء قراءة نقدية للأعمال وتقويمها قبل تقديمها على شاشة التلفزيون.

وكان مسلسل "عائلة الحاج متولي" قد لقي انتقادات واسعة من غالبية المتابعين للشؤون الفنية في مصر رغم إشادتهم بمستوى الممثلات والممثلين المشاركين.

المصدر : الفرنسية