مدخل الجامعة الأميركية في بيروت وفي الأعلى شعار وكالة رويترز
افتتحت الجامعة الأميركية في بيروت غرفة أخبار كاملة التجهيزات بشراكة مع وكالة رويترز لتقديم تسهيلات حديثة في مجالات تدريب الصحفيين في الشرق الأوسط. ويعتبر هذا ثاني تعاون من نوعه تقوم به الوكالة مع جامعة.

وبدأت أول حلقة تدريبية في الغرفة المجهزة بأخبار حية من رويترز وخدمات إخبارية في مجالات الصور والمعلومات في 21 من الشهر الحالي وتستمر لخمسة أيام وهي موجهة إلى الصحفيين الذين يغطون أخبار الاقتصاد والأعمال. ويشارك في الحلقة التدريبية صحفيون من الأردن ولبنان واليمن.

ويشكل إنشاء هذه الغرفة ثاني تعاون من هذا المستوى بين وكالة رويترز وجامعة بعد إنشاء مركز تدريبي مماثل في جامعة رودس في جنوب أفريقيا. وقال رئيس تحرير وكالة رويترز جيرت لينبانك في بيان إن الوكالة تنظر إلى المشروع على أنه إلتزام ملموس بوجود صحافة مستقلة ذات مهارات مرتفعة.

وتساهم الجامعة الأميركية في بيروت بالمشروع بتقديم المكان لإقامته كما تقدم الدعم الفني اللازم وتتولى رويترز الخدمات الإخبارية المباشرة من أجل أعمال التدريب.

ووصف رئيس الحكومة اللبنانية رفيق الحريري المشروع بأنه شهادة لالتزام لبنان بحرية الصحافة والديمقراطية وهو مصدر قوة للبنان والجامعة في حين قال مدير الجامعة الأميركية جون ووتربري إن المشروع يعتبر إضافة مميزة ستفتح فرصا جديدة.

وستستضيف غرفة أخبار وكالة رويترز أربع حلقات دراسية تدريبية لوكالة رويترز سنويا وستكون الإفادة من التسهيلات المتوفرة في غرفة الأخبار متاحة لطلاب الجامعة الأميركية في بيروت خلال انعقاد الحلقات الدراسية.

المصدر : رويترز