مهرجان صن دانس يكرم خمسة أفلام أميركية مستقلة
آخر تحديث: 2002/1/20 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/11/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/1/20 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/11/7 هـ

مهرجان صن دانس يكرم خمسة أفلام أميركية مستقلة

لقطة من فيلم Personal Velocity الذي فاز بجائزة لجنة التحكيم الكبرى بمهرجان صن دانس للسينما المستقلة

أعلنت في مقاطعة سولت ليك سيتي بولاية يوتا الأميركية نتائج الدورة الـ21 لمهرجان صن دانس للسينما المستقلة. وفاز فيلم Personal Velocity (السرعة الذاتية) وهو دراما تسبر أغوار الحياة الشخصية لثلاث نساء، بجائزة لجنة التحكيم الكبرى التي تمنح لأفضل عمل درامي.

وحصل فيلم Daughter from Danang (ابنة من دانانغ) الذي يحكي قصة لاجئة فيتنامية تبحث عن هوية، على جائزة لجنة التحكيم لأحسن فيلم وثائقي. ويعتبر مهرجان صن دانس السينمائي أكبر تجمع فني لصناع السينما المستقلة في الولايات المتحدة. وينظم هذا المهرجان سنويا في بلدة بارك ستي الواقعة شرقي سولت ليك سيتي عاصمة ولاية يوتا.

ويحكي فيلم Personal Velocity قصة ثلاث نساء تسعى كل منهن للهروب من آلامها وأحزانها بالفرار من الرجال الذين يكبحون حرياتهن. ومع تطور الأحداث تنجح كل منهن في إيقاظ ذاتها من سباتها للمضي قدما في حياتها.

الفيلم من إخراج ريبيكا ميلر, وهذه هي المرة الثانية التي يعرض فيها المهرجان أحد أفلامها, ففي عام 1995 فازت ميلر بجائزتي أحسن تصوير سينمائي وأحسن إخراج عن فيلم "أنجيلا", إلا أنها تحولت إلى كتابة الروايات ومنها Personal Velocity.

أما أحداث فيلم Daughter from Danang فتحكي محاولة لاجئة فيتنامية للبحث عن هوية. وقالت مخرجته جيل دولجين إنه في مثل هذا الوقت من العام الماضي أوشكت على التوقف عن إخراج الأفلام بسبب نقص التمويل ومعاناتها من مرض السرطان. وبعد تلقيها العلاج حصلت دولجين على عرض تمويل شخصي لإخراج الفيلم. وأضافت وهي تغالب دموعها "للقدر تدابير غريبة".

وفاز غاري وينيك بجائزة أحسن إخراج عن فيلمه Tadpole. ويستعرض الفيلم المشاعر الجنسية لفتى بدأ مرحلة البلوغ تجاه زوجة أبيه. وقد اختتم مهرجان صن دانس بإعلان أفضل خمسة أفلام اختارتها لجنة التحكيم المؤلفة من خمسة أشخاص. وقد تنافس 16 فيلما على الجائزة الكبرى التي منحت لفئتي الأفلام الدرامية والوثائقية.

وذهبت جائزة الجمهور إلى فيلم Real Women Have Curves (منعطفات في حياة امرأة). ويعرض الفيلم طموحات مراهقة مكسيكية أميركية دخلت سن البلوغ وسط مجتمع تسوده التفرقة بين الطبقات.

وحصل فيلم "Amandala! A Revolution in Four Part Harmony" (أماندالا! ثورة في أربعة أجزاء) على جائزتي الجمهور لأحسن فيلم وثائقي وجائزة حرية التعبير. ويدور الفيلم حول الصراع ضد التمييز العنصري في جنوب أفريقيا من خلال تسليط الأضواء على أغاني الحرية التي أججت مشاعر المواطنين ووحدت صفوف من يعانون من القمع واستخدمت كوسيلة اتصال داخل السجون.

المصدر : وكالات