أعمال شغب في حفل لموسيقى الروك في هوليوود
آخر تحديث: 2001/9/4 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/6/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/9/4 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/6/16 هـ

أعمال شغب في حفل لموسيقى الروك في هوليوود

اجتاحت ثورة غضب مئات من محبي موسيقى الروك عندما لم يجدوا لأنفسهم مكانا خلال حفل مجاني في هوليوود فاجتاحوا المسرح وأمطروا رجال الشرطة بالحجارة والزجاجات وردت الشرطة بالغازات المسيلة للدموع والرصاص المطاطي وتم إلغاء الحفل.

ووصف غاسون لي المتحدث باسم إدارة الشرطة في لوس أنجلس الحادث الذي وقع مساء أمس بأنه أعمال شغب محدودة. وقال إن نحو عشرة آلاف شخص كانوا في الحفل الذي أعد في إطار الدعاية لفريق (سيستم أوف أي داون) لموسيقى الروك الذي سطع نجمه في الفترة الأخيرة.

وعندما لم يتمكن بضع مئات من دخول الساحة التي يقام فيها الحفل الذي كان من المقرر أن يحضره 3500 مشاهد قفزوا فوق الأسوار واجتاحوا قاعة المسرح. وقد ألغى المسؤولون الحفل قبل أن يصعد الفريق إلى المسرح واستدعوا الشرطة.

وقالت متحدثة باسم شركة تسجيل أسطوانات الفريق إن الفريق عرض دون جدوى أن يعزف إذا كان من شأن ذلك إعادة الهدوء. لكن الجماهير قفزت إلى المسرح وأطاحت بمكبرات الصوت وعطلت المعدات الباهظة الثمن والخاصة بالفريق. وأظهرت تسجيلات الفيديو الجماهير وهي تركض حاملة المعدات.

وقال لي إن نحو 160 شرطيا بعضهم على ظهور الخيل قاموا بتفريق الحشد واعتقلوا ستة أشخاص بتهم مهاجمة أشخاص بسلاح قاتل والتخريب المتعمد والحصول على ممتلكات مسروقة.

وأصيب بعض رجال الشرطة وخيولهم من جراء الحطام المتطاير لكنه قال إنه لم ترد أنباء عن سقوط جرحى بين الجماهير. وتابع أن الحشد تفرق بعد نحو 20 دقيقة.

وقال مدير الفريق لمحطة تلفزيون محلية إن الشجار كان يمكن تجنبه تماما لو سمح للفريق بالعزف.

ونقلت محطة تلفزيون أخرى عن مدير الفريق ديفيد بنفيليست قوله إن معدات قيمتها 30 ألف دولار دمرت أو سرقت.

وأضاف لي أن الشجار تسبب في إلحاق أضرار بالسيارات القريبة للموقع ونوافذ المنازل المجاورة.

وكان الحفل قد أعد للترويج للألبوم الجديد للفريق ويحمل اسم (توكسيستي) الذي من المقرر أن يطرح في الأسواق اليوم.

المصدر : رويترز