عبد العزيز سعود البابطين
أصدرت مؤسسة سعود البابطين للإبداع الشعري الجزء الأول من كتاب "مختارات من الشعر العربي في القرن العشرين" الذي سيستكمل في سلسلة أجزاء يحتوي كل منها على مختارات شعرية لعدد من الشعراء العرب.

ويقع الجزء الأول في 644 صفحة، ويضم مختارات شعرية من الأردن وفلسطين (76 شاعرا) والإمارات (20 شاعرا)، والبحرين (27 شاعرا) وتونس (52 شاعرا).

وقال مدير مكتب المؤسسة بالقاهرة الشاعر عماد الغزالي إن إصدار هذا الكتاب يأتي في إطار احتفالات مؤسسة البابطين باختيار الكويت عاصمة للثقافة العربية لعام 2001.

وأضاف أن المؤسسة حرصت على التقديم لمختارات كل قطر بكلمة تحدد فيها مسيرة الإبداع الشعري فيها أثناء القرن الماضي وما مر به من تحولات وانعطافات تعطي للقارئ لمحة موجزة عن ملامح الشعر في هذا القطر، كما تم تقديم كل قصيدة بنبذة عن شاعرها.

وقال الغزالي إن الجزء الثاني من الكتاب سيصدر في مايو/ أيار المقبل، وسيضم مختارات من عدة دول عربية من بينها السعودية والجزائر. كما سيخصص الجزء الثالث والمتوقع صدوره في يوليو/ تموز المقبل للشعراء المصريين، وسيحتوي على مختارات من أعمال نحو 150 شاعرا.

وكانت المؤسسة قد عهدت إلى باحثين من بلدان عربية مختلفة للقيام بهذه المهمة، ويتوقع أن يستكمل الكتاب في أربعة أو خمسة مجلدات على مدار العام.

يشار إلى أن مؤسسة البابطين أسسها الشاعر ورجل الأعمال الكويتي عبد العزيز سعود البابطين. وتقدم المؤسسة جوائز كل عامين في مجال الإبداع الشعري العربي.

المصدر : رويترز