جنيفر لوبيز في مؤتمرها الصحفي في أستوكهولم
أعلنت الممثلة والمغنية الأميركية جنيفر لوبيز أنها ستقوم بتصوير فيلمين العام المقبل, وأعربت عن أملها بإجراء جولة فنية حول العالم للترويج لألبومها الجديد (J.Lo). وقالت النجمة ذات الأصل اللاتيني إن أحد الفيلمين كوميديا رومانسية والآخر درامي مع نجم فيلم Pearl harbor الشاب بين آفليك.

وقالت لوبيز في مؤتمر صحفي عقدته في أستوكهولم إن الفيلم الدرامي الذي ستقف فيه أمام آفليك سيحمل عنوان Gigli, وإنها ستؤدي في الفيلم دور مجرمة تشترك مع قاتل لأخي أحد رجال الشرطة, في حين لم تقدم النجمة الشابة تفاصيل عن فيلمها الكوميدي الرومانسي الثاني Wedding Planner. يشار إلى أن لوبيز تتقاضى أعلى أجور بين قريناتها ذوات الأصل اللاتيني.

وأضافت في المؤتمر الذي عقدته للترويج لألبومها الجديد إنها لا تستطيع الاختيار بين التمثيل والغناء لأن كليهما محببان إلى قلبها، مشيرة إلى أنها تفضل الحفلات الحية على المسرح أكثر من التمثيل والغناء. يذكر أن لوبيز قدمت حفلا حيا واحدا في بويرتو ريكو مسقط رأس والديها.

وقد لقي ألبومها الجديد J.Lo إقبالا منقطع النظير في الولايات المتحدة وأوروبا, وبيع منه لحد الآن أكثر من سبعة ملايين نسخة. بيد أن رجال أعمال المغنية البالغة من العمر 31 عاما قالوا إن شهرة لوبيز في أوروبا تقل عن شهرتها في وطنها.

المصدر : رويترز