قررت شركة AOL تايم وارنر التلفزيونية تقليص عدد الكتاب والمنتجين العاملين لديها. ويأتي قرار المؤسسة المالكة لعدة شركات فنية وإعلامية بعد أسبوع من إعلان شركة سوني كوربوريشن عزمها تقليص إنتاجاته التلفزيوني في الولايات المتحدة.

فقد أعلنت شركة AOL تايم وارنر العملاقة أن شركة وارنر بروس -إحدى الشركات العائدة لها- التي أنتجت مسلسلات Freinds وER وThe West Wing ستنهي خدمات عشرة كتاب ومنتجين بسبب تباطؤ الاقتصاد الأميركي. وقال متحدث باسم الشركة إن التقليص سيشمل الكتاب والمنتجين ذوي المستويات المتوسطة "وسنشتري أعمالهم بأسعار أدنى".

يشار إلى أن شركة سوني قررت الأسبوع الماضي تقليص أعداد العاملين في وحدات شركة كولومبيا ترايستار التلفزيونية التي تنتج King of Quees وThe Guardian بسبب عدم وجود محطة تلفزيونية خاصة بها لتعرض أعمالها فيها.

يذكر أن شركة "أميركا أون لاين" لخدمات الإنترنت ومجموعة "تايم وارنر" الإعلامية قد اندمجتا مطلع هذا العام ليشكلا شركة عملاقة حملت اسم " AOL تايم وارنر". وكانت أميركا أون لاين فاجأت الأوساط الإعلامية في العاشر من يناير/ كانون الثاني 2000 بإعلانها شراء مجموعة "تايم وارنر" للإعلام والاتصالات التي تملك شبكة "CNN" التلفزيونية.

المصدر : رويترز