مهرجان القاهرة السينمائي افتقد عددا من ضيوفه ومن الإقبال الجماهيري
فاز فيلم بلجيكي بجائزة الهرم الذهبي لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي الذي اختتم دورته الفضية الليلة الماضية. وحصل الفيلم المصري (مذكرات مراهقة) للمخرجة إيناس الدغيدي على جائزة لجنة التحكيم الدولية وقيمتها 100 ألف جنيه (29 ألف دولار).

وقال ليفين ديبروير مخرج الفيلم البلجيكي "بولين وبوليت" بعد تسلم الجائزة إنه جاء إلى مصر وأمله أن يشاهد الأهرام، ولكنه لم يتخيل أنه سيعود إلى بلاده حاملا هرما ذهبيا.

وقد حصل الفيلم الروماني (قبلات كل يوم) على الهرم الفضي، وفاز مخرجه سينيسا دراغن بجائزة أفضل إخراج أيضا.

وذهبت جائزة أفضل ممثلة للإيرانية نيكي كاريني عن دورها في فيلم (النصف المختفي) الذي فازت مخرجته تهمينه ميلاني بجائزة لجنة التحكيم الخاصة للإبداع الفني.

وفاز الهولندي بول فريمن بجائزة أفضل ممثل عن دوره في فيلم (مورلانغ) الذي حصل مخرجه تيبو بيننغ على جائزة أفضل عمل أول.

كما فاز السيناريست الأميركي كاميرون كراو بجائزة أفضل سيناريو عن فيلم (شبه مشهور).

وقد تغيب عن حفل الختام نجوم مصريون كانوا حضروا حفل الافتتاح. واتسم المهرجان بضعف الإقبال الجماهيري لانعقاده في ظل التوترات الدولية الراهنة.

وكان عدد من النجوم والصحفيين الأجانب قد اعتذروا عن حضور المهرجان من بينهم الممثلتان شيرلي ماكلين وكيت وينسليت والممثل الأميركي داني جلوفر الذي بعث برسالة مصورة أذيعت في حفل الافتتاح أرجع غيابه فيها إلى التطورات التي حدثت في أعقاب الهجمات ضد الولايات المتحدة.

يشار إلى أنه شارك في المهرجان 167 فيلما من 44 دولة بينها 18 فيلما من 18 دولة ضمن المسابقة الرسمية. ولم تزد المشاركة العربية في المسابقة عن ثلاثة أفلام هي (مذكرات مراهقة) من مصر و(طيف نزار) من المغرب و(الطحين الأسود) من سوريا.

المصدر : الفرنسية