اشتعلت النيران في السيارات

لقي شخص واحد على الأقل مصرعه، وجرح ما لا يقل عن عشرين آخرين وسط العاصمة الروسية موسكو خلال اشتباكات اندلعت بعد خسارة روسيا أمام اليابان صفر-1 في يوكوهاما، في افتتاح الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثامنة في كأس العالم، حسب ما ذكرت وكالة أنباء إنترفاكس الروسية.

ولكن قائد شرطة موسكو قال "ليس هناك قتلى في الاشتباكات" دون أن يعلن عن عدد الأشخاص المصابين وبينهم أربعة رجال شرطة.

حطم الجمهور الروسي السيارات

وكانت وكالة إنترفاكس أكدت استنادا إلى الشرطة أن شخصا لقي مصرعه خلال الاشتباكات, في حين أكد قسم المداومة في شرطة موسكو عدم توصله لمعلومات تفيد بمقتل أحد الأشخاص في هذه الاشتباكات, وأوضح رجال الشرطة في مكان الحادث أن الاشتباكات أسفرت عن إصابة أشخاص إصابات خطيرة دون أن يؤكدوا
مقتل أحد.

وحسب المصدر الذي استندت إليه وكالة إنترفاكس فإن الشخص الذي لقي مصرعه توفي بسبب إصابة خطيرة في ساقيه, وأوضحت الوكالة أن نحو ثلاثين شخصا على الأقل تعرضوا لإصابات بعضهم حالته خطيرة نقلوا إلى المستشفى بينهم شرطيان. وتجمع المئات من المشجعين الروس في ساحة كبرى في موسكو لحضور المباراة على شاشة عملاقة, ومباشرة بعد نهايتها قاموا بتدمير السيارات التي كانت أمام فندق موسكوفا وأمام مجلس الدوما بالإضافة إلى زجاج المحلات التجارية والمطاعم القريبة من الساحة.

المصدر : الفرنسية