اللاعب الكوري لي يونغ بي يقود مسيرة الفرح الكورية

بلغت كوريا الجنوبية الدور النصف النهائي من بطولة كأس العالم السابعة عشرة لكرة القدم بفوزها على إسبانيا بركلات الترجيح 5-3، وانتهى الوقتان الأصلي والإضافي من دون أهداف في ثالث مباريات الدور الربع النهائي والتي جرت في مدينة غوانغجو الكورية تحت أنظار الرئيس الكوري كيم داي جونغ.

وبهذا الفوز أصبح منتخب كوريا الجنوبية أول فريق آسيوي يبلغ الدور النصف النهائي وسيلعب مع ألمانيا الثلاثاء المقبل في سول.


محاولات إسبانية

الإسباني دي بيدرو يعيق الكوري بارك
وشهد الشوط الأول سيطرة إسبانية على مجريات اللعب، وأضاع لاعبو المنتخب الإسباني عدة فرص للتسجيل رغم أن مهاجمهم الأول راؤول غونزاليس لم يبدأ اللعب لإصابته أمام منتخب إيرلندا، فقد حاول باراخا في الدقيقة العشرين التسجيل لكنه لم يفلح، وسدد المهاجم فرناندو موريانتس كرة رأسية بمضايقة المدافع تشون جين تشول وباتجاه الزاوية اليسرى للمرمى غير أن الحارس الكوري لي وون جاي التقط الكرة، واختتم فرناندو هيرو المحاولات الإسبانية في الدقيقة 31 بكرة رأسية أخرى إثر متابعته للركلة الركنية.

هدف إسباني ملغى
جواكيم أضاع ركلة جزاء فخرج فريقه من البطولة
ومع بداية الشوط الثاني سجل المنتخب الإسباني هدفا لم يحتسبه الحكم بداعي الخطأ, ثم اخترق بارك جي سونغ من الجهة اليمنى في الدقيقة 53 لكن الدفاع أبعد الكرة من أمامه في اللحظة المناسبة.

وحاول المدرب الإسباني كاماتشو أن يجرب أوراقه لتعزيز الهجوم فأشرك غايزكا مندييتا ولويس إنريكه بدلا من دي بدرو وخوان كارلوس فاليرونا لمشاركة موراينتس في الهجوم، وفي المقابل أشرك مدرب كوريا الهولندي غوس هيدينيك المهاجم المخضرم هوناغ سونغ هونغ ليلعب مع آهن جونغ هوان جنبا إلى جنب لأول مرة.

وهدأت وتيرة اللعب وانحصرت الكرة في وسط الملعب مع أفضلية كورية وتصميم أكثر للتقدم نحو الهجوم، وكاد الكوريون يفتتحون التسجيل في الدقيقة 65 عندما وصلت الكرة إلى بارك جي سونغا إلى جانب القائم الأيسر فسددها قوية كان لها
كاسياس بالمرصاد وأبعدها ببراعة ولتبقى النتيجة دون تغيير في نهاية الوقت الأصلي فلجأ الفريقان إلى الوقت الإضافي.

هدف إسباني ثان ملغي
المدرب الإسباني كاماتشو يناقش مساعد الحكم الكويتي سعد كميل
ومع بداية الشوط الأول الإضافي سجلت إسبانيا هدفا من كرة مررها يواكيم إلى موريانتيس لكن حكم الراية اعتبر أن الكرة تخطت خط الملعب قبل أن يمررها الأول.

وفي الدقيقة 95 نفذ آهن ركلة حرة وضع كرته على يمين المرمى, وأتبعها لي تشون سوو بأخرى علت العارضة, وفي الدقيقة 100 حرم القائم الأيمن لمرمى كوريا الإسبان من إدراك هدف أكيد لموريانتيس.

وفي الشوط الإضافي الثاني كادت كوريا الجنوبية أن تحسم النتيجة بهدف ذهبي في الدقيقة 110 عبر هوانغ سون هونغ عندما تلقى كرة من الجهة اليمنى تابعها قوية تحولت من المدافع نادال وأبعدت الخطر عن مرمى كاسياس وليستمر التعادل فلجأ الفريقان إلى ركلات الجزاء.

آهن يعوض الركلة أمام إيطاليا
أهن جونغ هوان سجل هذه المرة أمام إسبانيا
وفي ركلات الجزاء سجل لكوريا الجنوبية كل من هوانغ سونغ وبارك جي سونغ وسيول كي هيونغ وآهن جونغ هوان -الذي سبق له أن أضاع ركلة جزاء أمام إيطاليا- وهيونف ميونغ بو، أما الإسبان فسجل لهم كل من فرناندو هيرو وباراخا وإجزافي وأهدر جواكيم الركلة الرابعة التي صدها الحارس الكوري لي وون جاي.

قالوا بعد المباراة
الهولندي غوس هيدينك (مدرب كوريا الجنوبية):
"أنا سعيد من أجل هؤلاء اللاعبين الذين حاربوا حتى النهاية، الحلم مستمر وفي طريقه إلى أن يصبح حقيقة، سنحتفل بالفوز ثم سنركز على المباراة المقبلة، أنا فخور فعلا باللاعبين لانهم متحمسون جدا، كانت المباراة رفيعة المستوى وكنا محظوظين في ركلات الترجيح، بذلنا جهدا كبيرا رغم اننا حصلنا على راحة أقل من الاسبان (بعد الدور الثاني)، برنامج نصف النهائي ليس في مصلحتنا أيضا لأن الألمان سيحصلون على 24 ساعة من الراحة أكثر منا. عقدي مع الاتحاد الكوري ينتهي مع آخر مباراة في كأس العالم".

خوسيه انطونيو كاماتشو (مدرب منتخب اسبانيا): "لقد كافحنا كثيرا وقمنا بعمل جيد لكننا افتقدنا إلى الحظ".

المصدر : الجزيرة + وكالات