الأرجنتينيون يشجعون البرازيليين ضد الإنجليز
آخر تحديث: 2002/6/20 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/4/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/6/20 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/4/10 هـ

الأرجنتينيون يشجعون البرازيليين ضد الإنجليز

كابتن إنجلترا بيكهام غير مصدق أنه سجل في مرمى الأرجنتين
أعربت استطلاعات الرأي أن الأرجنتينيين -خلافا لعادتهم- سيشجعون المنتخب البرازيلي في مواجهته مع نظيره الإنجليزي غدا الجمعة في ربع نهائي كأس العالم 2002.

ويعتبر المنتخبان البرازيلي والأرجنتيني غريمين تقليديين في أميركا الجنوبية ويكن جمهورهما كراهية كبيرة للآخر, وهذا ما ظهر في آخر مواجهتين لهما في التصفيات المؤهلة للنهائيات الحالية عندما ألحقت البرازيل على أرضها الخسارة الوحيدة بالأرجنتين 3-1 قبل أن تثأر الأرجنتين 2-1 إيابا في بيونس آيرس.

ويعتبر الأرجنتينيون أن فوز البرازيل قد يخفف ألم خروج منتخبهم من الدور الأول خصوصا أنهم كانوا أبرز المرشحين لإحراز اللقب. وقد فازت الأرجنتين على نيجيريا 1-صفر قبل أن تخسر أمام إنجلترا 1-صفر ثم تتعادل مع السويد 1-1 ضمن الدور الأول.

وحسب استفتاء صحيفة "لا ناسيون" فإن 53.9% ممن أدلوا بآرائهم أعلنوا دعمهم للمنتخب البرازيلي. وكذلك في استفتاء صحيفة أولى الرياضية حيث صوت 54.9% لفوز البرازيل.

أما السؤال الذي وجهته صحيفة "كلارين" لقرائها فجاء معاكسا وهو "من تأملون بأن يخسر المباراة؟", ومن بين 12 ألف شخص أعلن 51.7% أنهم يفضلون خروج منافسهم الأكبر المنتخب الإنجليزي.

وكانت النتيجة مغايرة في استفتاء صحيفة باي الاقتصادية حيث فضل 55% من المستفتين أن تفوز إنجلترا.

يذكر أن المنافسة بين الأرجنتين وإنجلترا تتخذ طابعا خاصا منذ قيام حرب بين البلدين عام 1982. واشتدت أكثر بعد فوز الأرجنتين على إنجلترا في كأس العالم 1986 في المكسيك عندما سجل دييغو مارادونا هدفا بيده قبل أن يضيف الثاني بشكل رائع اعتبره الفيفا فيما بعد أفضل هدف في نهائيات كأس العالم.

وفي بطولة كأس العالم 1998 في فرنسا تغلبت الأرجنتين على إنجلترا بركلات الترجيح بعد تعادلهما في الوقتين الأصلي والإضافي 2-2, لكن الفوز هذه المرة كان لإنجلترا في البطولة الحالية.

المصدر : الفرنسية