الأطباء يحذرون بيكهام من اللعب أكثر من 45 دقيقة
آخر تحديث: 2002/6/17 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/4/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/6/17 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/4/7 هـ

الأطباء يحذرون بيكهام من اللعب أكثر من 45 دقيقة

ديفيد بيكهام يوجه فريقه من مقاعد الاحتياط أثناء المباراة مع السويد

حذر الأطباء قائد المنتخب الإنجليزي لكرة القدم ديفد بيكهام من أنه قد يبتعد عن الملاعب طويلا إذا لعب أكثر من 45 دقيقة في المباراة أمام البرازيل في الدور ربع النهائي من بطولة كأس العالم المقررة الجمعة المقبل.

وأصيب بيكهام بكسر في مشط القدم تعرض له في المباراة التي خاضها فريقه مانشستر يونايتد أمام ديبورتيفو لاكورونيا الإسباني في الدور ربع النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا في أبريل/ نيسان الماضي ولم تكن مشاركته في المونديال مؤكدة لكنه شفي في الوقت المناسب ليقود المنتخب في المباراة الأولى ضد السويد التي انتهت بالتعادل 1-1.

تجدد الإصابة في مباراة الدانمارك
وبدا بيكهام منزعجا من ساقه في المباراة الأخيرة أمام الدانمارك, الأمر الذي دفع أحد الأطباء للتصريح لصحيفة ديلي إكسبرس أن بيكهام يواجه خطر الابتعاد فترة طويلة عن الملاعب في حال لعب أكثر من 45 دقيقة في الدور ربع النهائي.

وقال سايمون كوبي الاختصاصي في جراحة العظام "لقد شاهدت المباراة ضد الدانمارك بأكملها, وفوجئت بتحركاته في جميع أرجاء الملعب في بدايتها, لكنه في أواخر المباراة تراجع مستواه وبدا واضحا أنه كان يشعر بالألم ولا يريد الضغط على ساقه لذا لا أنصح بيكهام باللعب أكثر من 45 دقيقة".

كما أيد اختصاصي آخر هو أنطوني ويلكنسون رأي كوبي بقوله "رغم أن عظمة الساق تحتاج إلى ستة أسابيع لكي تشفى فإنها في المقابل تحتاج إلى وقت طويل لكي تتعافى تماما, وبالنسبة للاعب مثل بيكهام الذي يلعب في هذا المستوى فإنه يواجه خطر التعرض لكسر مرة جديدة".

من جهته لم ينف بيكهام أمر ألمه بقوله للصحفيين بعد المباراة ضد الدانمارك "شعرت بألم أثناء المباراة لكن لا داعي للقلق".

المصدر : الفرنسية