الحارس الإسباني كاسياس يصد ركلة كونولي

تألق الحارس الإسباني إيكر كاسياس وصد ركلتي جزاء حاسمتين مانحا منتخب بلاده بطاقة الدور ربع النهائي من بطولة كأس العالم إثر فوزه بركلات الجزاء الترجيحية إلى منتخب جمهورية إيرلندا 3-2، بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي للمباراة التي جرت بينهما ضمن الدور الثاني للبطولة بالتعادل 1-1.

وبعد أن تقدمت إسبانيا مبكرا عبر فرناندو موريانتيس في الدقيقة الثامنة, نجح روبي كين في إدراك التعادل في الدقيقة التسعين وليستمر التعادل حتى نهاية الوقتين الإضافيين للمباراة التي أقيمت بمدينة سوون الكورية.

زملاء كاسياس يحتفلون بتألقه والتأهل

وفي ركلات الترجيح الحاسمة, أهدرت جمهورية ايرلندا ثلاث ركلات وإسبانيا اثنتين.

فقد سجل لإيرلندا كين وفينان, وأصاب هولاند العارضة وصد الحارس الاسباني ركلتي كونولي وكيلباين, وسجل لإسبانيا هييرو وباراخا ومندييتا, بينما سدد خوان فران خارج المرمى وفاليرون بالقائم الأيمن.

وكان كاسياس صد ركلة جزاء في الوقت الأصلي سددها إيان هارت فكان نجم المباراة دون منازع.

وستلعب إسبانيا في الدور ربع النهائي مع الفائزة في مباراة إيطاليا وكوريا الجنوبية المقرر إجراؤها 22 يونيو/ حزيران الجاري في غوانغ جو.

موريانتس يقفز فوق الدفاع الإيرلندي

سيطرة متبادلة
وشهدت المباراة سيطرة متبادلة على مجرياتها من كلا الطرفين ولم يتمكن أحدهما من التفوق لفترات طويلة, وبينما كان الإسبان الأفضل في البداية أمسك الإيرلنديون بالمبادرة بعد الهدف لإدراك التعادل لكن أساليبهم كانت معروفة لاعتمادهم على أسلوبهم التقليدي بالكرات العالية والتمريرات العرضية.

وهدد المنتخب الإيرلندي مرمى كاسياس باكرا عبر روبي كين الذي اخترق من الجهة اليسرى وسدد كرة لولبية قريبة من القائم الأيسر. ورد الإسبان بعد دقيقة من كرة وصلت إلى فرناندو موريانتيس أمام المرمى فتابعها برأسه سهلة بين يدي الحارس شاي غيفن.

موريانتس يحتفل مع أنركيه بعد تسجيل الهدف الأول
موريانتس يفتتح التسجيل
وافتتح الإسبان التسجيل في الدقيقة الثامنة، حيث نجح موريانتس في محاولته الثانية عندما تابع كرة من كارلوس بويول من الجهة اليسرى ووضعها برأسه على يمين غيفن رغم مضايقة غاري برين له.

وتريث الإسبان في التقدم إلى الهجوم بعد الهدف وحاولوا امتصاص حماسة الإيرلنديين الذين لم يشكلوا خطورة كبيرة على مرمى كاسياس. وسجل لويس أنريكه هدفا ثانيا لم يحتسبه الحكم بداعي التسلل في الدقيقة 24. وكاد كين يدرك التعادل في الدقيقة 43 عندما تهيأت امامه كرة داخل المنطقة فسبق المدافعين إليها وتابعها من فوق الحارس الذي خرج للتصدي له فعلت العارضة.

صدم هارت عندما أضاع ركلة الجزاء

الإيرلنديون يفرضون وقتا إضافيا
وفي الشوط الثاني أجرى مدرب إيرلندا تغييرين في محاولة لتعديل النتيجة, فأشرك كيني كانينغهام ونيال كوين بدلا من ستيف ستونتون وغاري كيلي على التوالي.

واحتسب الحكم السويدي أنديرس فريسك ركلة جزاء غير صحيحة للإيرلنديين عندما سقط داميان داف أرضا رغم أن المدافع خوان فرانب لم يلمسه, وسدد إيان هارت الكرة بيسراه إلا أن كاسياس نجح في إبعادها. وفي الدقيقة السبعين سجل راؤول هدفا لإسبانيا ألغاه الحكم بداعي التسلل, ثم تابع كرة وهو على بعد خطوات من المرمى لكن غيفن أبعدها بقدمه اليمنى في الدقيقة 73.

كاسياس أخفق في صد كرة كين
واحتسب الحكم ركلة جزاء ثانية للإيرلنديين عندما أمسك هيرو بقميص نيل كوين بديل غاري كيلي من الخلف وأعاق حركته فسددها روبي كين هذه المرة واضعا كرته على يمين كاسياس في الدقيقة الأخيرة من الوقت الاصلي مسجلا هدف التعادل. وهو الهدف الثالث لكين في النهائيات الحالية بعد أن كان سجل هدفا في مرمى ألمانيا وآخر في مرمى السعودية.

وخاض المنتخبان وقتا إضافيا بعد انتهاء الوقت الاصلي بالتعادل, وارتقى كوين لكرة تابعها برأسه بين يدي كاسياس في الدقيقة 93, وتقدم مندييتا بالكرة وسددها على يسار المرمى مباشرة في الدقيقة 95, وتابع كين كرة بيسراه على يسار المرمى الإسباني لكن الوقت الإضافي انتهى بالنتيجة ذاتها أيضا, فلجأ المنتخبان إلى ركلات الترجيح التي حسمها الإسبان لمصلحتهم.

الجمهور الإيرلندي تفاءل بعد نجاح كين في فرض وقت إضافي
قالوا بعد المباراة
خوسيه انطونيو كاماتشو (مدرب اسبانيا) "سنحت لنا ثلاث أو أربع فرص قطعها الحكم بداعي التسلل، لم يكن هناك خطأ في ركلة الجزاء الثانية التي احتسبها الحكم لجمهورية إيرلندا. الحكم لم يساعد الإسبان. وضعتنا جمهورية إيرلندا تحت الضغط".

وأضاف "كان بإمكاننا الفوز في المباراة قبل ركلات الترجيح. لم أكن عصبيا, لكن مباراة مثل هذه تكون فيها الإثارة قوية ولهذا كنت أتحرك كثيرا. بالنسبة إلى ربع النهائي, الإيطاليون أظهروا خبرة كبيرة, والكوريون متحمسون كثيرا ويلعبون على أرضهم. فالمنتخبان معا خطيران جدا".

ميك ماكارثي (مدرب جمهورية إيرلندا) "كانت مباراة رائعة بالنسبة للاعبي فريقي, أنا فخور بهم وبكل واحد منهم. أمر رائع أن يكون لديك لاعبون مثلهم. قدمنا نهائيات كبيرة, وكنا نستحق متابعة المشوار".

المصدر : الفرنسية