خمسة أهداف برازيلية في شباك كوستاريكا
آخر تحديث: 2002/6/13 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/4/3 هـ
اغلاق
خبر عاجل :مصادر إسرائيلية: مقتل 3 جنود إسرائيليين في هجوم مسلح شمال غرب القدس المحتلة
آخر تحديث: 2002/6/13 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/4/3 هـ

خمسة أهداف برازيلية في شباك كوستاريكا

ريفالدو يحتفل مع زيميله كلبرسون بتسجيل الهدف الرابع في مرمى كوستاريكا

قدم المنتخب البرازيلي أداء هجوميا مميزا عوض به ضعف خط دفاعه فاكتسح منتخب كوستاريكا 5-2 محققا انتصاره الثالث على التوالي في المباراة التي جرت في مدينة سوون الكورية في الجولة الثالثة من مباريات المجموعة الثالثة.

وسجل أهداف البرازيل الخمسة كل من الكوستاريكي مارين (خطأ في مرمى منتخب بلاده) ورونالدو وأدميلسون وريفالدو وجونيور في الدقائق 11 و13 و38 و62 و65، أما هدفا كوستاريكا فسجلهما كل من وانتشوب وغوميز في الدقيقتين 39 و56 على التوالي.

وبهذا الفوز، تصدر المنتخب البرازيلي مجموعته برصيد تسع نقاط, وصعدت معه تركيا الثانية بعد تغلبها على الصين 3-صفر برصيد أربع نقاط وبفارق الأهداف عن كوستاريكا الثالثة التي ودعت البطولة مع الصين التي حلت رابعة من دون رصيد.

صراع على الكرة بين البرازيلي سيلفا والكوستاريكي غوميز

وأجرى مدرب منتخب البرازيل فيليب سكويلاري كما كان متوقعا ثلاثة تبديلات, ولم يشرك قلب الدفاع روكي جونيور ولاعب الوسط المتقدم رونالدينيو بسبب حصول كل منهما على بطاقة صفراء, كما أراح الظهير الأيسر روبرتو كارلوس الذي يعاني من إصابة طفيفة في ساقه. ولعب أساسيا بدلا منهم أدميلسون وأديلسون وجونيور.

وكان جونيور بديل روبرتو كارلوس نجم المباراة لأنه أسهم في ثلاث تمريرات حاسمة ترجمت إلى أهداف, كما سجل الهدف الخامس, فاختاره الفيفا أفضل لاعب في المباراة.


لاعبو البرزيل يهنئون رونالدو بتسجيله الهدف الثاني

عرض هجومي رائع
و
قدم المنتخب البرازيلي عرضا هجوميا رائعا هو الأفضل له في البطولة الحالية وهدد مرمى كوستاريكا مرارا وتكرارا، من جهته ارتكب لاعبو خط الدفاع الكوستاريكي أخطاء كثيرة سمحت للبرازيليين بفعل ما يشاؤون.

وافتتح البرازيليون التسجيل في الدقيقة 11، حيث مرر أديلسون كرة الى جونيور حولها داخل المنطقة فتنافس عليها رونالدو ولويس مارين ليسجل الأخير خطأ في مرمى منتخب بلاده.

وأضاف رونالدو الهدف الثاني في الدقيقة 13، حيث ا
حتسبت ركلة ركنية نفذها ريفالدو وصلت إلى رونالدو داخل المنطقة ليتخلص من مدافع وسدد الكرة مرت بين ساقي أحد المدافعين وتابعت طريقها داخل الشباك ليرفع رونالدو رصيده إلى ثلاثة أهداف في البطولة.

رونالدو يسجل الهدف الثاني

وأضاعت كوستاريكا فرصتين الأولى في الدقيقة 17 حيث وصلت الكرة إلى رونالد غوميز داخل المنطقة والمرمى مشرع أمامه لكنه سدد عاليا والثانية في الدقيقة 29 حيث وجد ماوريسيو رايت نفسه غير مراقب داخل المنطقة لكنه سدد الكرة عاليا), وسنحت فرصة ثالثة لكوستاريكا ي الدقيقة 31 عبر غوميز داخل المنطقة لم يحسن استغلالها.

ومن أفضل هجمة في المباراة مرر أديسلون الكرة إلى أدميلسون ومنه إلى جونيور الذي أعادها إليه داخل المنطقة فسددها بحركة أكروباتية داخل الشباك مسجلا الهدف الثالث للبرازيل في الدقيقة 38.

ولم تمض دقيقة واحدة حتى قلصت كوستاريكا الفارق بعد لعبة مشتركة بين غوميز ووانتشوب بعد أن اخترقا الدفاع البرازيلي بسهولة قبل أن يسدد الأخير داخل المرمى.

رونالدو يحاول تجاوز حارس كوستاريكا ليونيو

وفي الدقيقة 43، تلاعب رونالدو الذي خاض الدقائق التسعين للمرة الأولى في البطولة الحالية بأحد المدافعين ومرر كرة متقنة باتجاه ريفالدو سددها بيمناه فوق العارضة. وسدد ريفالدو في القائم من ركلة حرة, وتهيأت أمام جونيور كرة تابعها بيسراه زاحفة مرت إلى جانب القائم الأيمن لينتهخي الشوك الأول بتقدم البرازيل بنتيجة 3-1.

وانتشوب يتجاوز البرازيلي أدميرسون

ردة فعل كوستاريكا غير كافية
ومع بداية الشوط الثاني نزلت كوستاريكا مصممة على إدراك التعادل الذي كان سيمنحها بطاقتها في الدور الثاني, فأطلق جيلبرتو مارتينيز كرة قوية من خارج
المنطقة ارتمى عليها ماركوس في الدقيقة 47 وانفرد رونالدو في الدقيقة 52 إثر تمريرة رائعة من أديلسون بالحارس لكن تباطأ في التسديد فانقذ المدافع رايت الموقف في اللحظة الأخيرة.

وفي الدقيقة الخمسين راوغ وانتشوب مدافعين برازيليين ثم الحارس وسدد كرة باتجاه المرمى قبل أن ينقذ الموقف أندرسون بولغا من على خط المرمى. وتمكنت كوستاريكا من تقليص الفارق في الدقيقة 59 حيث سار ماوريسيو رايت بالكرة على
الجهة اليسرى ومررها عرضية باتجاه رونالدو غوميز غير المراقب مرة جديدة فسددها داخل المرمى.

الكوستاريكي رايت يحتفل بهدف وانتشوب

لكن رد البرازيل كان سريعا عبر هدفين متتاليين أنهت بهما آمال الكوستاريكيين الأول في الدقيقة 62 حيث مرر جونيور كرة من الجهة تابعها ريفالدو ببراعة داخل الشباك رافعا رصيده إلى ثلاثة أهداف والثاني في الدقيقة 65 حيث مرر كرة أدميلسون باتجاه جونيور فكسر الأخير مصيدة التسلل وتوغل داخل المنطقة وسددها رائعة سكنت الشباك.

قالوا بعد المباراة
لويز فيليبي سكولياري (مدرب البرازيل)
"يجب أن نتابع تطورنا، نفهم أن الناس يعتبروننا المرشحين لإحراز اللقب، ارتكبنا بعض الأخطاء حيث سمحنا لمنافسينا بالحصول على الفرص، نعرف جيدا نقاط القوة والضعف، سأعرض أمام اللاعبين الدقائق الـ15 الأولى والأخيرة ضد كوستاريكا لتفسير الأخطاء التي وقعوا بها".

ألكسندر غيمارايش (مدرب كوستاريكا) "أنا فخور وسعيد بأسلوبنا، أتينا إلى هنا لنظهر للعالم مدى تطور الكرة في كوستاريكا وأكدنا ذلك اليوم أمام أحد أفضل المنتخبات في العالم".

المصدر : الفرنسية