كين يحتفل بتسجيله الهدف الأول في مرمى السعودية

ألحقت إيرلندا بالسعودية الخسارة الثالثة على التوالي بنتيجة
3
-صفر في المباراة التي جرت على ملعب يوكوهاما، وذلك في الجولة الثالثة من مباريات المجموعة الخامسة، لتتأهل إلى الدور الثاني من بطولة كأس العالم في كوريا الجنوبية واليابان.

وسجل أهداف إيرلندا الثلاثة كل من روبي كين وغاري برين وداميان داف في الدقائق 7 و61 و87 على التوالي.

وبهذه النتيجة رفعت إيرلندا رصيدها إلى خمس نقاط بعد أن تعادلت مع الكاميرون وألمانيا بنفس النتيجة 1-1, في حين بقيت السعودية الأخيرة دون نقاط بعد أن خسرت أمام ألمانيا صفر-8 والكاميرون صفر-1.

ولم يشارك نجم وسط المنتخب السعودي عبد الله الواكد بسبب الإصابة وعاد بالتالي خميس العويران إلى التشكيلة بعد أن غاب عن المباراة الثانية, وقد لعب المدرب ناصر الجوهر بمهاجم واحد هو الحسن اليامي لدعم خط الدفاع.

بداية قوية لإيرلندا

روبي كين يسجل الهدف الأول لإيرلندا في مرمى السعودية
وتأثر السعوديون مرة أخرى بالبداية القوية لمنافسهم فتراجعوا دون مبرر إلى منطقتهم الدفاعية تاركين المبادرة للإيرلنديين.

وتمكن الإيرلنديون من افتتاح التسجيل في الدقيقة السابعة إثر كرة من منتصف الملعب إلى
الجهة اليمنى حيث غاري كيلي الذي حولها أمام المرمى فتابعها روبي كين بلمسة واحدة من تحت الدعيع الذي لم يتمكن من إبعادها ليتم تسجيل الهدف الأول.

محاولات سعودية
وبعد الهدف حاول السعوديون تنظيم صفوفهم وحصلوا على فرص عدة للتسجيل, فجرب عبد العزيز الخثران حظه في الدقيقة 23 وسدد كرة من مسافة 30 مترا في متناول الحارس الإيرلندي غيفن.

وتحمل التمياط المبادرات رغم الرقابة اللصيقة التي فرضت عليه من مارك كينسيلا في معظم الفترات, فاخترق من الجهة اليسرى قبل أن يسدد كرة أبعدها الدفاع إلى ركلة ركنية في الدقيقة 25, ثم مرر كرة إلى محمد شليه في الجهة اليمنى فحولها بدوره أمام المرمى حيث أخفق إبراهيم سويد من إكمالها إلى داخل الشباك. وتوالت الفرص السعودية ولكن دون تغيير في النتيجة لينتهي الشوط الأول بتقدم إيرلندا 1-صفر.

حسم إيرلندي

داف يضيف الهدف الثالث
وفي الشوط الثاني، استعاد الإيرلنديون المبادرة حيث دفع المدرب ميك ماكارثي بالمهاجم نيل كوين بدلا من المدافع إيان رايت سعيا إلى إضافة هدف ثان وضمان التأهل.

ونجح الإيرلنديون في مبتغاهم وأضافوا الهدف الثاني في الدقيقة 62، حيث ارتكب التمياط خطأ في الجهة اليمنى نال على إثرها بطاقة صفراء, فسدد كيفن كيلباين ركلة حرة وأرسلها أمام المرمى فوصلت إلى غاري برين الذي تقدم من الخلف وأرسل الكرة على يمين الدعيع.

وانتظر السعوديون حتى الدقيقة السبعين كي يبدؤوا من جديد تنظيم هجماتهم، لكن كوين كاد يهز الشباك مرة ثالثة بعد دقيقة واحدة عندما تابع كرة من الجهة اليمنى بلمسة واحدة أيضا على يمين المرمى.

داف يشكر الدعيع على هفوته
وحاول ناصر الجوهر فعل شيء, فأشرك محمد الشلهوب وعبد الله الجمعان بدلا من عبد العزيز الخثران وعبد الله سليمان. وتحرك الشلهوب والجمعان جيدا في الجهة اليسرى ونشطا الضغط الهجومي للمنتخب السعودي لكن دون نتيجة لأن اللمسة الوحيدة بقيت مفقودة أمام المرمى.

واختتم داميان داف أهداف فريقه مسجلا الهدف الثالث في الدقيقة 89.

المصدر : الفرنسية