هجوم صاروخي جديد للحوثيين على جازان السعودية
آخر تحديث: 2018/8/9 الساعة 10:59 (مكة المكرمة) الموافق 1439/11/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2018/8/9 الساعة 10:59 (مكة المكرمة) الموافق 1439/11/28 هـ

هجوم صاروخي جديد للحوثيين على جازان السعودية

الدفاع الجوي السعودي يعترض صاروخا حوثيا بنجران (الجزيرة-أرشيف)
الدفاع الجوي السعودي يعترض صاروخا حوثيا بنجران (الجزيرة-أرشيف)
قتل شخص وأصيب 11 إثر تناثر شظايا صاروخ بالستي أطلقه الحوثيون على مدينة جازان السعودية مساء الأربعاء، واعترضه التحالف الذي تقوده الرياض.
    
وأوضح بيان أصدره التحالف -ونشرته وكالة الأنباء الرسمية السعودية (واس)- أن قوات الدفاع الجوي للتحالف رصدت إطلاق صاروخ بالستي من قبل المليشيا الحوثية من داخل الأراضي اليمنية من محافظة عمران باتجاه أراضي المملكة.
    
وقد أطلق الصاروخ -وفق بيان التحالف- بطريقة متعمدة لاستهداف الأحياء السكنية مما يمثل استهدافا مباشرا للمدنيين، واختراقا للقانون الدولي الإنساني بما فيها المادة 51 و52.
    
وأشار البيان إلى أن قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تمكنت من اعتراض الصاروخ وتدميره، مما نتج عنه تناثر الشظايا على الأحياء السكنية، وتسبب في قتل أحد المقيمين اليمنيين وإصابة 11 من المدنيين بإصابات طفيفة.
 
وكانت قناة المسيرة التابعة للحوثيين قالت إن الجماعة أطلقت صاروخا بالستيا من طراز "بدر1" على المدينة الصناعية في جازان.
غارة شنتها طائرة تابعة للتحالف بمحافظة صعدة شمالي اليمن (الجزيرة-أرشيف)

هجمات صاروخية

وبذلك يرتفع عدد الصواريخ التي أطلقها الحوثيون منذ عام 2015 إلى 165 وفق التحالف، وفي الأشهر الأخيرة صعد الحوثيون وتيرة هجماتهم الصاروخية ضد المملكة.
    
وأوائل يوليو/تموز الماضي أصيب طفل عمره خمس سنوات جراء سقوط صاروخ أطلقه الحوثيون على منطقة جازان في جنوب المملكة، بحسب ما أعلنت السلطات السعودية.    
الأمم المتحدة تندد بقصف التحالف السعودي الإماراتي للمستشفيات باليمن (وسائل التواصل-أرشيف)
قصف باليمن
في المقابل، قتل سبعة مدنيين الأربعاء بقصف للتحالف السعودي الإماراتي على حرف سُفيان شمال اليمن، كما قتل في اليوم نفسه أربع نساء وطفلان في قصف مماثل على "عبس" غرب البلاد.

ويأتي هذا القصف بعد أيام قليلة من مقتل العشرات في قصف مماثل على الحديدة في الثاني من الشهر الجاري.

ونقلت رويترز وقتها عن مصادر طبية أن 26 شخصا قتلوا كما أصيب 35 آخرون في غارات للتحالف السعودي الإماراتي على ميناء وسوق للأسماك بالحديدة غربي اليمن قرب بوابة مستشفى الثورة.

ونددت الأمم المتحدة بالواقعة وقالت إن المستشفيات محمية قانونيا ولا يمكن تبرير وقوع مثل هذه الخسائر في الأرواح، داعية إلى وقف الحرب في اليمن.

ومنذ 2014، يشهد اليمن حربا بين الحوثيين والقوات الحكومية تصاعدت مع تدخل السعودية على رأس التحالف العسكري في مارس/آذار 2015 دعما للحكومة المعترف بها دوليا بعدما تمكن المتمردون من السيطرة على مناطق واسعة من البلاد بينها العاصمة صنعاء ومحافظة الحديدة.
        
وأدى النزاع منذ التدخل السعودي لمقتل نحو عشرة آلاف شخص وإصابة نحو 53 ألفا في ظل أزمة إنسانية تعتبرها الأمم المتحدة الأسوأ عالميا.

المصدر : الفرنسية