إدانات واسعة لمجزرة صعدة ودعوة أممية للتحقيق
آخر تحديث: 2018/8/10 الساعة 21:20 (مكة المكرمة) الموافق 1439/11/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2018/8/10 الساعة 21:20 (مكة المكرمة) الموافق 1439/11/29 هـ

إدانات واسعة لمجزرة صعدة ودعوة أممية للتحقيق

استمرت إدانات المنظمات الحقوقية الدولية لغارة التحالف السعودي الإماراتي على صعدة التي استهدفت حافلةَ أطفالٍ في سوق شعبي بمنطقة "ضْحَيَّان"، وخلّفت نحو خمسين قتيلاً معظمهم من الأطفال وفقا للصليب الأحمر، فيما دعت الأمم المتحدة لإجراء تحقيق مستقل بالحادث، وهو ما رحب به الحوثيون. وفي المقابل رد التحالف الذي تقوده السعودية بالقول إن القصف هو عمل عسكريّ مشروع.

فقد أدان الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش الضربة الجوية على الحافلة في صعدة؛ ودعا إلى إجراء تحقيق مستقل وفوري في الحادث. كما طالب جميع الأطراف باحترام التزاماتها بموجب القانون الإنساني الدولي، ولا سيما القواعد الأساسية للتمييز والتناسب والاحتياطات في الهجمات.

من جهتها أعربت مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان عن أسفها حيال الغارة، وأكدت أن معظم الضحايا المدنيين في اليمن قضوا جراء غارات نفذها تحالف السعودية والإمارات، وطالبت في بيان أطراف الصراع باحترام التزاماتهم وفق القانون الدولي الإنساني، معتبرة أن أي هجوم يستهدف المدنيين مباشرة هو جريمة حرب.

وأعلنت المديرة التنفيذية لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) هنرييتا فور في بيان، اليوم الجمعة، أن الهجوم "المروع" على الحافلة يعكس "وصول الحرب (اليمنية) الوحشية إلى نقطة بالغة السوء".

وذكرت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية هيذر نويرت أن واشنطن طالبت التحالف بإجراء تحقيق شامل وشفاف في الحادث.

غارة تحالف السعودية والإمارات على صعدة خلفت نحو خمسين قتيلا جلهم أطفال (رويترز)

كما كشف جوناثان آلن نائب المندوبة البريطانية لدى الأمم المتحدة في رده على سؤال بشأن غارات التحالف أن بلاده ستدعو إلى إجراء تحقيق دقيق في الغارات.

ودعت السويد وبوليفيا وهولندا وبيرو وبولندا إلى عقد جلسة مشاورات مغلقة لمجلس الأمن الدولي، اليوم الجمعة، بشأن غارة التحالف السعودي الإماراتي على صعدة.

ترحيب حوثي
من جهتها رحبت حركة الحوثي باليمن اليوم الجمعة بدعوة الأمم المتحدة لإجراء تحقيق مستقل في غارة تحالف السعودية والإمارات، وكتب رئيس اللجنة الثورية العليا للحوثيين محمد علي الحوثي في تغريدة على تويتر "نرحب بدعوة الأمين العام للأمم المتحدة ومستعدون للتعاون".

في المقابل قال التحالف الذي تقوده السعودية إن الضربات الجوية استهدفت "العناصر التي خططت ونفذت استهداف المدنيين" في مدينة جازان جنوب السعودية يوم الأربعاء مما أدى لمقتل مدني يمني هناك.

واتهم التحالف الحوثيين باستخدام الأطفال دروعا بشرية وقال إنه نفذ الضربات بما يتسق مع القانون الدولي الإنساني.

وأضاف أنه "سيتخذ كافة الإجراءات ضد الأعمال الإجرامية والإرهابية من المليشيا الحوثية الإرهابية التابعة لإيران كتجنيد الأطفال، والزج بهم في ميدان القتال واتخاذهم أدوات وغطاء لأعمالهم الإرهابية"، على حد تعبيره.

وهو التصريح الذي ردت عليه جماعة الحوثي بالقول إن "تبرير التحالف لجريمة صعدة استهتار بأرواح المدنيين".

المصدر : الجزيرة + وكالات