لماذا يسعى ابن زايد لعزل رئيس وزراء البحرين؟
آخر تحديث: 2018/6/9 الساعة 14:03 (مكة المكرمة) الموافق 1439/9/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2018/6/9 الساعة 14:03 (مكة المكرمة) الموافق 1439/9/26 هـ

لماذا يسعى ابن زايد لعزل رئيس وزراء البحرين؟

ابن زايد (يسار) يرى في ملك البحرين حليفا له ويسعى لتهميش رئيس وزرائه (مواقع التواصل)
ابن زايد (يسار) يرى في ملك البحرين حليفا له ويسعى لتهميش رئيس وزرائه (مواقع التواصل)
نقل موقع ميدل إيست آي البريطاني عن مصادر أن الإمارات والسعودية تدفعان باتجاه الاضطرابات بحكومة البحرين، حيث يتنافس الملك الشيخ حمد بن عيسى آل خليفة ورئيس الوزراء الشيخ خليفة بن سلمان آل خليفة على النفوذ، في معركة يمكن أن تحدد المستقبل السياسي للمملكة.

ونقل موقع ميدل إيست آي عن مصادر أن ملك البحرين يسعى لإقالة رئيس وزرائه من منصبه بعد الانتخابات البرلمانية المقررة في وقت لاحق من هذا العام. وقد بقي خليفة بن سلمان في منصبه منذ عام 1971 ويعتبر الرجل الأقوى والأكثر نفوذا في البلاد.

وقال مصدر دبلوماسي خليجي للموقع إن القادة الخليجيين الأكبر سنا يعتبرون رئيس الوزراء هو الحاكم الحقيقي للبحرين، في حين يرون أن الملك ضعيف.

رغبة ابن زايد
ويقول المصدر نفسه إن ولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد وولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان يقفان الآن مع ملك البحرين، ويرغبان في تهميش رئيس وزرائه، وقال المصدر إن ابن زايد يسعى إلى مزيد من النفوذ في البحرين، ويعتبر الملك صديقا وحليفا مقربا له.

وأضاف المصدر ذاته أن ملك السعودية الراحل عبد الله بن عبد العزيز عارض إقصاء الشيخ خليفة بن سلمان، كما يرى الملك الحالي سلمان بن عبد العزيز وأمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أن الشيخ خليفة هو "الرجل المناسب في المكان المناسب".

موقف ابن سلمان
بالمقابل، فإن ولي العهد السعودي محمد بن سلمان لا تربطه علاقات مع رئيس الوزراء البحريني ولا يهتم لأمره كثيرا، ومن المرجح أن لا يعارض الإطاحة به لإرضاء ولي عهد أبو ظبي، والذي يريد إعادة ترتيب الأوضاع في البحرين في اتجاه إبراز أمراء جدد وعزل الوجوه القديمة.

وينقل ميدل إيست أي عن مصدره أنه في الوقت الذي حسمت فيه الإمارات أمرها وتريد تهميش رئيس وزراء البحرين، فإنه ليس للسعودية موقف واضح.

المصدر : الصحافة البريطانية