حريق يعقد أزمة الانتخابات في العراق

هل شاهدت التصميم الجديد لصفحتنا الرئيسية؟

حريق يعقد أزمة الانتخابات في العراق

الحريق لا يزال مشتعلا بينما تحاول فرق الدفاع السيطرة عليه (الجزيرة)
الحريق لا يزال مشتعلا بينما تحاول فرق الدفاع السيطرة عليه (الجزيرة)

شب حريق اليوم الأحد في مستودعات بالعاصمة العراقية بغداد مخصصة لتخزين صناديق الاقتراع الخاصة بالانتخابات البرلمانية التي جرت في 12 مايو/أيار الماضي، وفق ما أكدت وزارة الداخلية العراقية.

وذكر بيان للوزارة أن فرق الدفاع المدني تحاول السيطرة على الحريق، بينما نقلت وكالة الأناضول عن مصدر أمني أن المخازن تحتوي على صناديق الاقتراع الخاصة بأصوات الناخبين في أحد قسمي مدينة بغداد على الجانب الشرقي لنهر دجلة والمعروف بجانب الرصافة.

ولم تعلن السلطات أسباب اندلاع الحريق، لكن توقيت الحريق جاء بعد قرار البرلمان إعادة العد والفرز لأكثر من عشرة ملايين صوت بشكل يدوي، إثر ادعاءات بوقوع عمليات تزوير كبرى خلال الانتخابات.

من جهتها نقلت وكالة رويترز عن عضو محافظة بغداد محمد الربيعي قوله إن "مخازن وزارة التجارة التي بها كل صناديق الرصافة... الآن تحترق". وأضاف "الدفاع المدني جاء ليطفئ ويطلع هذه الصناديق... كل الصناديق والأوراق احترقت".

ونقل مراسل الجزيرة في بغداد أمير فندي عن مديرية الدفاع المدني أن أكثر من أربعين فرقة إطفاء تشارك في إخماد الحريق.

وأضاف أن مجلس محافظة العاصمة بغداد قال "إن هذا الحريق وقع بفعل فاعل"، موضحا أن من شأن هذا التطور أن يزيد من تعقيد الأمور بشأن أزمة الانتخابات في العراق، في ظل اتهامات بوقوع عمليات تزوير وتلاعب، ودعوات إلى إعادة إجراء الانتخابات.

وسيشكل احتراق الصناديق ضربة لقرار البرلمان العراقي الأسبوع الماضي بإعادة فرز وعدّ الأصوات يدويا، بعد أن قالت الحكومة وكتل سياسية إن الانتخابات رافقتها "خروقات جسيمة".

وحل تحالف "سائرون" المدعوم من زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر في المرتبة الأولى بـ54 مقعدا من أصل 329، يليه تحالف الفتح المكون من أذرع سياسية لفصائل الحشد الشعبي بزعامة هادي العامري بـ47 مقعدا.

وبعدهما حل ائتلاف النصر بزعامة رئيس الوزراء حيدر العبادي بـ42 مقعدا، في حين حصل ائتلاف دولة القانون بزعامة رئيس الوزراء السابق نوري المالكي على 26 مقعدا.

مجلس النواب العراقي قرر الأسبوع الماضي تجميد عمل أعضاء مفوضية الانتخابات (الجزيرة)

مجلس القضاء
في السياق، أعلن مجلس القضاء الأعلى في العراق تسمية القضاة المرشحين للانتداب للقيام بصلاحيات مجلس المفوضين في المفوضية العليا المستقلة للانتخابات.

وقال المتحدث الرسمي للمجلس القاضي عبد الستار بيرقدار إن المجلس عقد جلسته برئاسة القاضي فائق زيدان وبحضور جميع أعضائه، مع استضافة كل من مدير دائرة العمليات والمدير العام للدائرة الإدارية ومدير الشكاوى في المفوضية.

وكان مجلس النواب قد قرر الأسبوع الماضي تجميد عمل مفوضية الانتخابات، كما صوّت على التعديل الثالث لقانون انتخابات البرلمان، والمتضمن العدَّ والفرزَ اليدوي لكل أوراق الاقتراع وتحت إشراف لجنة القضاة التسعة التي اختاروها.

وكان مجلس المفوضين أعلن أنه سيستخدم حقه القانوني والدستوري في الطعن بقانون التعديل الثالث الذي أقره مجلس النواب.

وعقب ذلك، شارك رئيس مجلس النواب سليم الجبوري باجتماع حضره الرئيس فؤاد معصوم وقادة الأحزاب الفائزة في الانتخابات، وبحث الاجتماع ما قيل إنها سبل إخراج البلاد من الأزمة السياسية التي خلفتها الانتخابات الأخيرة.

المصدر : الجزيرة + وكالات