حماس تنعى العالم البطش ووالده يتهم الموساد

حماس تنعى العالم البطش ووالده يتهم الموساد

جثمان البطش في منطقة سكنه بكوالالمبور (ناشطون)
جثمان البطش في منطقة سكنه بكوالالمبور (ناشطون)

نعت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) ابنها الدكتور فادي البطش الذي اغتيل على يد مجهولين فجر اليوم في العاصمة الماليزية كوالالمبور، في حين اتهم والده جهاز الموساد الإسرائيلي باغتياله.

وقالت الحركة في بيان صحفي إنها تنعى "ابنا من أبنائها البررة، وفارسا من فرسانها، وعالما من علماء فلسطين الشباب"، مشيرة إلى أن البطش تميز بتفوقه وإبداعه العلمي، وبما له من إسهامات مهمة ومشاركات في مؤتمرات دولية بمجال الطاقة.

من جانبه، حمل والد الشهيد البطش جهاز الموساد المسؤولية عن اغتيال ابنه، وطالب في حديث للجزيرة السلطات الماليزية بفتح تحقيق لكشف ملابسات حادثة الاغتيال.

وأكد الوالد أن ابنه ليست له أي نشاطات سياسية أو عسكرية، وإنما كان اغتياله بسبب تفوقه العلمي وتميزه، مشيرا إلى أن الاحتلال الإسرائيلي اعتبر هذا التفوق "خطرا عليه"، خصوصا أنه كان في طريقه إلى تركيا لترؤس مؤتمر علمي عن الطاقة.

وفي السياق، قالت وسائل إعلام إسرائيلية إن الأكاديمي البطش مهندس في حماس وخبير طائرات مسيرة، ملمحة إلى دور ما للموساد في الحادث.

وعنونت القناة الإسرائيلية العاشرة على موقعها الإلكتروني "اغتيال مهندس حماس في ماليزيا".

وقال كبير مراسلي القناة الإسرائيلية العاشرة ألون بن دفيد إنه "تم اغتيال رجل حماس فادي البطش في ماليزيا"، ووصفه بأنه "أحد مطوري طائرات الاستطلاع لدى حماس".

وكان مسلحان مجهولان أقدما فجر اليوم السبت على اغتيال الأكاديمي الفلسطيني فادي البطش أثناء توجهه لصلاة الفجر في منطقة سكنه بالعاصمة الماليزية كوالالمبور.

وبحسب قائد شرطة المدينة داتوك سيري مازلان لازم، فإن المهاجمين استهدفا البطش بعشر طلقات نارية أصابته أربع منها، مما أدى إلى مقتله على الفور، مشيرا إلى أن التحقيقات لا تزال مستمرة في القضية.

رصد ومتابعة
وقال مراسل الجزيرة في كوالالمبور سامر علاوي إن بعض المصلين أشاروا إلى أن ملامح المهاجميْن لم تكن آسيوية وإنما كانا ضخمين وذوي بشرة شقراء وأنهما مكثا مدة طويلة أمام المسجد يتفحصان المصلين.

ويعمل الدكتور فادي البطش (35 عاما) -وهو حاصل على شهادة الدكتوراه في الهندسة الإلكترونية- محاضرا في جامعة ماليزية خاصة، وهو في الأصل من سكان مدينة جباليا بقطاع غزة، متزوج وله ثلاثة أطفال.

وحصل البطش على عدد من الجوائز العلمية، أبرزها جائزة منحة "خزانة" الماليزية عام 2016 كأول عربي يتوج بها، كما حصل على براءات اختراع عدة لتطويره أجهزة إلكترونية ومعادن لتوليد الكهرباء.

وأثناء رحلته الدراسية نشر البطش عددا من الأبحاث العلمية المحكمة، وشارك في مؤتمرات دولية باليابان وبريطانيا وفنلندا وغيرها.

المصدر : الجزيرة + وكالات