إخلاء قرية وهدم منازل في عمليات الجيش بسيناء

إخلاء قرية وهدم منازل في عمليات الجيش بسيناء

أفادت مصادر للجزيرة بأن قوات الجيش المصري تخلي قرية "قوز أبو رعد" (جنوب غرب رفح) من السكان، وبدأت هدم منازلهم، رغم بُعد القرية عن محيط المنطقة العازلة، حيث تقع على بعد نحو خمسة كيلومترات من الشريط الحدودي الفاصل.

وحصلت الجزيرة على صور حصرية من شمال سيناء تُظهر قصف دبابات الجيش المصري مناطق في رفح، وقيام آليات عسكرية بهدم منازل فيها وتجريف أراض زراعية الخميس، في حين أعلن الجيش مواصلة عملياته بسيناء.

وقالت المصادر إن الجيش أطلق أمس ما يقارب 170 قذيفة مدفعية على مناطق جنوب وغرب رفح؛ مما دفع السكان للنزوح من مناطقهم سيرا على الأقدام باتجاه الغرب بحثا عن مكان آمن.

في المقابل، أكد بيان للجيش المصري الجمعة أن قوات مكافحة الإرهاب واصلت ضمن العملية الشاملة "سيناء 2018" عمليات التمشيط والمداهمات واسعة المدى بعدد من القرى والمدن والمحاور الرئيسية بشمال ووسط سيناء.

وأضاف البيان أن العمليات استهدفت مخابئ المسلحين وأماكن تخزين الأسلحة والذخائر، وقال إنه ضبط "بؤرة إرهابية شديدة الخطورة" بوسط سيناء.

وأعلن الجيش المصري مقتل ثلاثة مسلحين وتوقيف 224 آخرين وتدمير 28 عبوة ناسفة في ثامن أيام عملية "المجابهة الشاملة" بمختلف أنحاء البلاد -خاصة سيناء- ليصل بذلك عدد القتلى إلى 56 مسلحا والموقوفين إلى 909 منذ بدء العملية الجمعة الماضي.

يذكر أن الحملة العسكرية الشاملة التي أعلنها الجيش المصري في شمال سيناء دخلت يومها الثامن، وأسفرت عن مقتل ما لا يقل عن 15 من ضباط وأفراد القوات المسلحة المصرية، وفقا لمصادر الجزيرة.

المصدر : الجزيرة + وكالات