ضحايا من المهاجرين في اصطدام شاحنة بليبيا
آخر تحديث: 2018/2/14 الساعة 14:51 (مكة المكرمة) الموافق 1439/5/28 هـ
اغلاق
خبر عاجل :رويترز عن مصدر سعودي: أحمد عسيري شكل فريقا من 15 شخصا للقاء خاشقجي في إسطنبول
آخر تحديث: 2018/2/14 الساعة 14:51 (مكة المكرمة) الموافق 1439/5/28 هـ

ضحايا من المهاجرين في اصطدام شاحنة بليبيا

صور للمهاجرين الذين كانوا على متن الشاحنة (مواقع التواصل الاجتماعي)
صور للمهاجرين الذين كانوا على متن الشاحنة (مواقع التواصل الاجتماعي)
Migrants arrive at a naval base after they were rescued by Libyan coast guards in Tripoli, Libya, December 16, 2017. REUTERS/Ismail Zitouny

قتل 22 مهاجرا غير نظامي على الأقل وأصيب العشرات، بينهم حالات حرجة، في اصطدام شاحنة تقل المهاجرين ببوابة أمنية في منطقة قرارة القطف شرق مدينة بني وليد على بعد 170 كيلومترا جنوب العاصمة طرابلس.

ونقل مراسل الجزيرة في ليبيا عن رئيس المجلس المحلي بني وليد علي النقراط قوله إن المستشفى وجه نداء عاجلا لوزارة صحة حكومة الوفاق الوطني لانعدام الإمكانيات الطبية المطلوبة.

وتوقع النقراط أن يكون سائق الشاحنة ضل الطريق، مما اضطره إلى الاصطدام بمبنى بوابة أمنية وأدى إلى انقلاب الشاحنة.

مصابون وناجون
من جهته، أوضح متحدث باسم مستشفى المدينة حاتم التويجر لوكالة الصحافة الفرنسية أن أكثر من ثلاثمئة مهاجر غالبيتهم من إريتريا والصومال كانوا على متن الشاحنة عند انقلابها صباحا، على بعد 60 كيلومترا من بني وليد.

في السياق، نقلت وكالة الأنباء الألمانية عن صحيفة المرصد الليبية قوله إن إجمالي الناجين والمصابين بلغ 126 حالة بينهم 35 حالة بحاجة لتحويل إلى مستشفيات طرابلس، بينما يحتاج سبعة منهم إلى عناية مركزة لإصابتهم بجروح بليغة، في حين كانت إصابات الباقين طفيفة تفاوتت بين رضوض وكدمات.

وفي وقت سابق، قال مصدر أمني في مدينة بني وليد إن الشاحنة المنكوبة كانت قادمة من الجنوب، لافتا إلى أن سيارات الإسعاف هرعت إلى مكان الحادث لإجلاء المصابين إلى مستشفى بن وليد العام.

أغلب المهاجرين كانوا من إريتريا والصومال (مواقع التواصل الاجتماعي)

بوابة المهاجرين
يشار إلى أن أغلب رحلات المهاجرين غير النظاميين الواصلة إلى الجنوب الليبي من النيجر وتشاد، تصل إلى شواطئ غرب ليبيا عن طريق مدينة بني وليد الواقعة جنوب العاصمة الليبية طرابلس، حيث يسلك المهاجرون قرابة ألف كيلو متر أو أكثر عبر طرق شبه آمنة.

وفي نهاية نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، قال رئيس المجلس الرئاسي بحكومة الوفاق الليبية فائز السراج إن عدد المهاجرين في ليبيا تجاوز نصف مليون شخص، وأوضح أنهم ينتمون إلى 24 دولة، وأن 95% منها أفريقية.

وتعد ليبيا البوابة الرئيسية للمهاجرين الأفارقة الساعين للوصول إلى أوروبا بحرا، ووقعت حكومة الوفاق الليبية اتفاقا مع إيطاليا في فبراير/شباط 2017 للتعاون في مكافحة الهجرة غير النظامية والاتجار بالبشر والتهريب.

المصدر : الجزيرة + وكالات