أضعاف من قتلتهم القنابل.. 85 ألف طفل قتلهم الجوع باليمن

هل شاهدت التصميم الجديد لصفحتنا الرئيسية؟

أضعاف من قتلتهم القنابل.. 85 ألف طفل قتلهم الجوع باليمن

مقابل كل طفل تقتله القنابل والرصاص يموت عشرات آخرون من الجوع والمرض (رويترز)
مقابل كل طفل تقتله القنابل والرصاص يموت عشرات آخرون من الجوع والمرض (رويترز)

قالت منظمة "أنقذوا الأطفال" البريطانية إن نحو 85 ألف طفل تحت سن الخامسة ربما لقوا حتفهم جراء الجوع الشديد في اليمن منذ بدء التدخل العسكري للتحالف الذي تقوده السعودية هناك عام 2015.

وأوضحت المنظمة أن تقديرات متحفظة تستند إلى بيانات للأمم المتحدة، تشير إلى أن 84.7 ألف طفل تقريبا يعانون من سوء التغذية الحاد، ربما ماتوا في الفترة بين أبريل/نيسان 2015 وأكتوبر/تشرين الأول 2018.

وقالت في بيان أصدرته اليوم الأربعاء "نشعر بالفزع من أن نحو 85 ألف طفل في اليمن ربما توفوا بسبب عواقب الجوع الشديد منذ بدء الحرب". وأضافت أنه "مقابل كل طفل تقتله القنابل والرصاص، يموت عشرات آخرون من الجوع والمرض، وكل هذا يمكن الوقاية منه".

وتفيد آخر الإحصاءات المتاحة (ترجع لعام 2016) من قبل الأمم المتحدة لعدد قتلى الحرب، بأن أكثر من عشرة آلاف شخص لقوا حتفهم.

وأشارت منظمة "أنقذوا الأطفال" إلى أن حياة المزيد من اليمنيين معرضة لخطر انعدام الأمن الغذائي بسبب الحصار المفروض على البلاد والاقتتال حول ميناء الحديدة (غربي اليمن).

وتزامن بيان المنظمة مع وصول مبعوث الأمم المتحدة مارتن غريفيث إلى صنعاء اليوم الأربعاء ليبحث مع قادة جماعة الحوثي إجراء محادثات في السويد الشهر المقبل من أجل الاتفاق على إطار عمل لإحلال السلام في ظل حكومة انتقالية.

وقد أمر التحالف السعودي الإماراتي الأسبوع الماضي بوقف العمليات العسكرية في الحديدة التي تمثل شريان حياة لملايين اليمنيين. وبعد ذلك بأيام قليلة، أعلن الحوثيون وقف هجمات الصواريخ والطائرات المسيرة على السعودية والإمارات وعلى القوات اليمنية المدعومة من التحالف.

ورغم ذلك شهدت الحديدة قتالا مكثفا خلال اليومين الماضيين، وقع معظمه ليلا، مع محاولة كل طرف تعزيز مواقعه.

المصدر : الجزيرة + وكالات