استقالة الحكومة الموريتانية وتعيين رئيس وزراء جديد

هل شاهدت التصميم الجديد لصفحتنا الرئيسية؟

استقالة الحكومة الموريتانية وتعيين رئيس وزراء جديد

ولد عبد العزيز (يمين) أثناء استقباله رئيس وزرائه الجديد (الوكالة الموريتانية)
ولد عبد العزيز (يمين) أثناء استقباله رئيس وزرائه الجديد (الوكالة الموريتانية)

كلف الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز أمس الاثنين المهندس محمد سالم ولد البشير بتشكيل حكومة جديدة، بعد استقالة الحكومة التي كان يقودها سلفه يحيى ولد حدمين.

وجاءت استقالة الحكومة بعد انتخابات تشريعية وبلدية فاز فيها الحزب الحاكم بأغلبية كبيرة، بينما حل حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية (تواصل) الإسلامي المعارض في المرتبة الثانية.

ويفترض أن يبدأ ولد البشير مباشرة مشاورات لتشكيل حكومته، بحسب مصدر قريب من السلطات.

يشار إلى أن ولد البشير (56 عاما) كان يدير منذ أغسطس/آب 2016 الشركة الوطنية للصناعة والمناجم (سنيم)، وهي أكبر الشركات الموريتانية.

وقبل ذلك تولى وزارة النفط والطاقة، إلى جانب حقائب أخرى في حكومة سلفه ولد حدمين.

ويأتي تكليف ولد البشير بتشكيل حكومة جديدة قبل أشهر من انتهاء الولاية الثانية والأخيرة للرئيس محمد ولد عبد العزيز. ومن المقرر إجراء انتخابات رئاسية في مايو/أيار المقبل.

ورغم أن ولد عبد العزيز أكد أنه لن يحاول تعديل الدستور ليترشح مجددا، فإن بعض وزرائه وأنصاره يطالبونه بالبقاء في السلطة، مما يثير مخاوف المعارضة الرافضة للولاية الرئاسية الثالثة.

المصدر : الفرنسية