قتلى مدنيون بالغوطة وغطاء روسي لتقدم النظام بإدلب
آخر تحديث: 2018/1/6 الساعة 22:56 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2018/1/6 الساعة 22:56 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/19 هـ

قتلى مدنيون بالغوطة وغطاء روسي لتقدم النظام بإدلب

آثار إحدى الغارات على بلدة عربين بالغوطة الشرقية (ناشطون)
آثار إحدى الغارات على بلدة عربين بالغوطة الشرقية (ناشطون)

ارتفع عدد قتلى الغوطة الشرقية بريف دمشق السبت إلى 17 مدنيا جراء قصف قوات النظام السوري، وسقط أربعة قتلى جراء القصف بريف إدلب، في حين تواصل قوات النظام تقدمها في محافظة إدلب باتجاه مطار أبو الظهور العسكري الخاضع للمعارضة.

وقال مراسل الجزيرة إن 17 قتيلا وعشرات الجرحى سقطوا في الغوطة الشرقية جراء الغارات الجوية والقصف الصاروخي لقوات النظام السوري، موضحا أن القصف تركز على مدن وبلدات حرستا ومسرابا وعربين.

وأفادت مصادر عسكرية للجزيرة بتجدد الاشتباكات بين قوات النظام والمعارضة المسلحة في محيط إدارة المركبات ببلدة حرستا، أكبر معاقل قوات النظام في الغوطة الشرقية.

وقالت شبكة شام إن مليشيا "الحرس القومي العربي" التي تضم مقاتلين قوميين من دول عربية عدة بدؤوا بمساندة قوات النظام في معارك حرستا.

وفي شمال سوريا، ذكر ناشطون أن قوات النظام مدعومة بمليشيا محلية وأجنبية وغطاء جوي روسي سيطرت على قرى الفحيل والدريبية والمشيرفة ورسم العبد وأم رجيم والشيخ بركة وسرجة وأم الهلاهيل في ريف إدلب الجنوبي، وباتت على مسافة نحو عشرين كيلومترا جنوب مطار أبو الظهور العسكري الإستراتيجي.

وأفاد مراسل الجزيرة بأن طفلا لقي حتفه في مدينة كفرنبل بريف إدلب جراء الغارات، في حين ذكرت وكالة مسار أن ثلاثة قتلى سقطوا في بلدة كفريا شرقي إدلب بسبب غارات روسية.

كما أصيب مدنيون بجراح في قصف طال أطراف مدينتي خان شيخون وسراقب وبلدات معرشورين وعابدين والمالحة بريف إدلب، وفي بلدة الزيارة بريف حماة، في حين قصفت المعارضة مواقع لقوات النظام في بلدة القاهرة بريف حماة.

المصدر : الجزيرة + وكالات