قوات النظام تقصف دوما بالغوطة الشرقية
آخر تحديث: 2017/7/21 الساعة 14:19 (مكة المكرمة) الموافق 1438/10/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/7/21 الساعة 14:19 (مكة المكرمة) الموافق 1438/10/27 هـ

قوات النظام تقصف دوما بالغوطة الشرقية

دوما تخضع لحصار خانق وتتعرض للقصف المدفعي والجوي (الجزيرة)
دوما تخضع لحصار خانق وتتعرض للقصف المدفعي والجوي (الجزيرة)
أفاد مراسل الجزيرة في سوريا بأن قوات النظام شنت اليوم الجمعة قصفا جويا وصاروخيا على مواقع وأحياء سكنية في مدينة دوما بالغوطة الشرقية المحاصرة في ريف دمشق.

وأضاف أن قصفا صاروخيا آخر استهدف محيط محطة سنبل والوادي، مما خلف خسائر مادية بحسب المعلومات الأولية.

وتصعد قوات النظام قصفها لمناطق سيطرة المعارضة في الغوطة الشرقية المشمولة بـاتفاق مناطق خفض التصعيد، وذلك في مسعى لفصل حي جوبر الدمشقي عن أبرز معاقل المعارضة بمحيط العاصمة.

وكانت المعارضة السورية المسلحة أعلنت أمس الخميس أنها قتلت أكثر من 35 وجرحت عشرات آخرين من أفراد قوات النظام التي حاولت التقدم في أطراف بلدة الريحان بالغوطة الشرقية في ريف دمشق.

ونشر فصيل جيش الإسلام في صفحته الرسمية بموقع تويتر تسجيلا مصورا يظهر جثثا في حقول وأخرى في خنادق.

وقال الفصيل السوري في منشور مرفق بالتسجيل المصور إن الجنود قتلوا في كمين محكم تعرضوا له على جبهة بلدة الريحان الأربعاء، وأكد أن مقاتليه سحبوا كل جثث القتلى.

وأضاف أن ثلاثة من القتلى ضباط برتبة ملازم، مشيرا إلى أن مقاتليه أعطبوا آلية مدرعة حاولت سحب جثث القتلى.

وقد أقر جيش الإسلام بمقتل ثلاثة من عناصره وإصابة 12 آخرين، ووصف الهجوم الذي شنته قوات النظام على جبهة الريحان بأنه الأشرس خلال أشهر.

أما في إدلب فقد اشتدت حدة الاقتتال بين هيئة تحرير الشام وحركة أحرار الشام، مما أسفر عن مقتل 65 شخصا على الأقل، بينهم 15 مدنيا.

وكانت الاشتباكات قد اندلعت في وقت سابق من هذا الأسبوع، وسرعان ما انتشرت في هذه المنطقة التي تعد أحد معاقل الفصائل المقاتلة.

وقالت مصادر بالمعارضة إن الاشتباكات استمرت في معظم المدن الكبرى بإدلب بعد يوم ثان من القتال العنيف بين هيئة التحرير الشام وغريمتها حركة أحرار الشام.

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات