مقتل قائد "أنصار الفرقان" بمحافظة سيستان وبلوشستان
آخر تحديث: 2017/6/19 الساعة 18:22 (مكة المكرمة) الموافق 1438/9/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/6/19 الساعة 18:22 (مكة المكرمة) الموافق 1438/9/25 هـ

مقتل قائد "أنصار الفرقان" بمحافظة سيستان وبلوشستان

الحرس الثوري الإيراني أعلن الاثنين مقتل قائد مجموعة "أنصار الفرقان" المسلحة جليل قنبر زهي في محافظة سيستان وبلوشستان (الجزيرة-أرشيف)
الحرس الثوري الإيراني أعلن الاثنين مقتل قائد مجموعة "أنصار الفرقان" المسلحة جليل قنبر زهي في محافظة سيستان وبلوشستان (الجزيرة-أرشيف)

أعلن الحرس الثوري الإيراني اليوم الاثنين مقتل قائد مجموعة "أنصار الفرقان" المسلحة جليل قنبر زهي خلال المواجهات الأخيرة في منطقة قصرقند بمحافظة سيستان وبلوشستان. وأوضح الحرس أن زهي كان مطاردا من قبل الأجهزة الأمنية لمدة 25 عاما، وأنه المسؤول عن عدد من التفجيرات التي استهدفت مساجد وحسينيات ومقتل عدد من قوات الشرطة.

وأشار الحرس الثوري إلى أن زعيم المجموعة المذكورة كان يتلقى الدعم المالي من دول عربية لم يذكرها، وأنه التقى عدة مرات مع القوات الأميركية في أفغانستان للتخطيط لاستهداف إيران. وقد اتهمت الأخيرة جليل قنبر زهي بأنه المسؤول عن إيجاد تنظيمات مسلحة أخرى كجيش العدل وجند الله.

وكان وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف اتهم قبل أسبوع السعودية بدعم "المجموعات الإرهابية" التي تعمل في الحدود الشرقية لبلاده ببلوشستان، وأكد أن طهران لديها معلومات استخباراتية تدل على أن الرياض ضالعة في الهجوم الذي استهدف البرلمان الإيراني وضريح الخميني. لكن السعودية ردت على الاتهامات بالنفي وقالت إن هذه الاتهامات لا دليل عليها.

يذكر أن محافظة سيستان وبلوشستان محافظة إيرانية تقطنها أغلبية بلوشية سنية، وتعد ثاني أكبر المحافظات الإيرانية من حيث المساحة الجغرافية، وعاصمتها مدينة زاهدان التي تبعد 1600 كلم عن طهران. ويبلغ عدد سكان المحافظة -ذات الطابع القبلي- نحو 2.5 مليون نسمة (إحصائيات 2012).

المصدر : الجزيرة