الإعلان عن مبادرة لإرساء السلام في ليبيا
آخر تحديث: 2017/3/1 الساعة 13:29 (مكة المكرمة) الموافق 1438/6/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/3/1 الساعة 13:29 (مكة المكرمة) الموافق 1438/6/3 هـ

الإعلان عن مبادرة لإرساء السلام في ليبيا

شاب ليبي يحمل علم بلاده خلال الاحتفال بالذكرى السادسة للثورة الليبية في بنغازي شرقي البلاد (رويترز)
شاب ليبي يحمل علم بلاده خلال الاحتفال بالذكرى السادسة للثورة الليبية في بنغازي شرقي البلاد (رويترز)
أعلن عوض البرعصي نائب رئيس الوزراء وزير الكهرباء الليبي السابق أمس الثلاثاء مبادرة أطلق عليها اسم "مبادرة لإرساء السلام في ليبيا"، موضحا أنها تهدف إلى إنهاء الحرب والصراع في البلاد من خلال دفع الأطراف المتنازعة للجلوس معا لمناقشة قضايا الاختلاف التاريخية والحديثة وصولا إلى اتفاقية سلام ترسي الاستقرار وتؤسس للتعايش بين الجميع دون إقصاء.

وقال البرعصي إن كل الليبيين مدعوون لدعم هذه المبادرة بهدف الضغط على أطراف الحرب والصراع للقبول بمبدأ التفاوض والحوار.

وتهدف المبادرة التي حصلت الجزيرة نت على نسخة منها إلى حماية وحدة التراب الليبي من خلال تفكيك كل الأسباب المهددة لوحدته المتمثلة في عدة قضايا أساسية، أهمها "المركزية السياسية والإدارية، وغياب القواعد العادلة لتوزيع الموارد، وانعدام التنمية المحلية، وعدم الاعتراف بكامل حقوق المكونات الثقافية الليبية، والخلاف بشأن المؤسسة الأمنية والعسكرية ومفهوم الأمن القومي وغيرها".

وبحسب نص المبادرة، فإن القائمين عليها يرون أن معالجة هذه القضايا الخلافية لن تعالج بخلق التوازنات بالحرب وتصديع النسيج الاجتماعي بل بحوار سياسي يهدف إلى إنهاء الانقسام في مؤسسات السلطة وإعادة توطين المركزية مع استمرار النزاعات الجهوية والاجتماعية.

ولإرساء السلام في ليبيا وضعت المبادرة عددا من المخرجات، أولها اتفاق سلام يعكس تعاقدا اجتماعيا بين كل الليبيين بلا إقصاء أو انتقاء أو تغييب، يترتب على ذلك دستور يستوحي اتفاق السلام، وقانون انتخابي، وتعديلات على القوانين والتشريعات المتعارضة مع اتفاق السلام والدستور وسن المرجعية القانونية للتعايش العادل في ليبيا.

وترى مبادرة إرساء السلام في ليبيا ضرورة تأخير أي مرحلة سياسية تنافسية على السلطة وهياكلها لأن التنافس غير المؤسس على اتفاق سلام بين الليبيين يمثل أحد أسباب الحرب الأهلية والصدام السياسي والنزاعات المختلفة.

المصدر : الجزيرة

التعليقات