الطلاب يتظاهرون بالجزائر تنديدا بقرار ترمب
آخر تحديث: 2017/12/7 الساعة 22:27 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/18 هـ
اغلاق
خبر عاجل :أردوغان: سنعري كل التفاصيل الخاصة بقضية خاشقجي وسأتحدث عن كل ما يتم تداوله بخصوصها في المجتمع الدولي وعن الأطراف التي تناولتها
آخر تحديث: 2017/12/7 الساعة 22:27 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/18 هـ

الطلاب يتظاهرون بالجزائر تنديدا بقرار ترمب

الطلاب دعوا إلى موقف عربي وإسلامي موحد لإجهاض قرار ترمب (وسائل التواصل)
الطلاب دعوا إلى موقف عربي وإسلامي موحد لإجهاض قرار ترمب (وسائل التواصل)

عبد الحميد بن محمد-الجزائر

تظاهر مئات الطلاب في عدد من جامعات الجزائر تنديدا بقرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، في حين أطلقت دعوات لتنظيم احتجاجات ضد الخطوة غدا الجمعة والأحد المقبل.

ودعا الطلاب إلى موقف عربي وإسلامي موحد لمواجهة قرار ترمب، بينما توجه عدد من نواب البرلمان نحو السفارة الأميركية من أجل تسليمها رسالة احتجاج على قرار ترمب إلا أن قوات الأمن منعتهم.

ورفع النواب والطلاب الأعلام الفلسطينية وحملوا لافتات تندد بالقرار الأميركي. وأطلق ناشطون عبر شبكات التواصل الاجتماعي دعوات إلى الشعب الجزائري للخروج في مظاهرات غدا بعد صلاة الجمعة في يوم غضب من أجل القدس.

وفي السياق ذاته، دعت منظمات طلابية إلى تنظيم مظاهرات الأحد القادم بمختلف الجامعات رفضا لتهويد القدس.

ومن جانبها طالبت جمعية العلماء المسلمين الجزائريين بمنح الشعب حق التعبير عن غضبه بخصوص إعلان القدس عاصمة لإسرائيل.

وأكدت الجمعية "أن القدس قضية عقيدة لدى المسلمين والعاصمة الأبدية لفلسطين ولن تكون أبدا عاصمة للكيان الغاصب".

استفزاز وابتزاز
أما الكتلة البرلمانية لحركة مجتمع السلم، فقالت في بيان إن القرار بمثابة إعلان حرب مباشرة وصريحة ضد فلسطين وكل الأمة العربية والإسلامية، وإضفاء للشرعية على عملية احتلال القدس في ذكراها الخمسين.

وقال رئيس حزب تجمع أمل الجزائر عمار غول إن قرار الرئيس الأميركي يعد استفزازا وابتزازا للتاريخ والعقل والدين والإنسانية.

ووصف قرار ترمب بأنه عدوان صارخ على فلسطين اليتيمة في زمن انقسام الصف الداخلي وفي ظل غفلة وتخلي الأشقاء.

وكانت الخارجية الجزائرية قد أصدرت في وقت سابق بيانا دانت فيه القرار الأميركي ووصفته بالخطير، واعتبرته "انتهاكا صارخا لقرارات مجلس الأمن ذات الصلة والشرعية الدولية".

واعتبر بيان الخارجية أن القرار يشكل تهديدا خطيرا للسلم والأمن والاستقرار في المنطقة. وشكك في إمكانية إعادة إطلاق عملية السلام بعد فترة طويلة جدا من الجمود قبل التحرك عربيا وإسلاميا وعالميا للتصدي لهذا القرار بشكل عاجل.

المصدر : الجزيرة