إسرائيل تواصل مساعيها لتكون مراقبا بالاتحاد الأفريقي
آخر تحديث: 2017/10/7 الساعة 10:45 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/7 الساعة 10:45 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/17 هـ

إسرائيل تواصل مساعيها لتكون مراقبا بالاتحاد الأفريقي

نتنياهو (يسار) بمؤتمر مشترك مع نظيره الإثيوبي في القصر الوطني بأديس أبابا العام الماضي (رويترز)
نتنياهو (يسار) بمؤتمر مشترك مع نظيره الإثيوبي في القصر الوطني بأديس أبابا العام الماضي (رويترز)

كشف السفير الفلسطيني في إثيوبيا ومندوبها لدى الاتحاد الأفريقي ناصر أبو الجيش عن وجود وفد إسرائيلي في إثيوبيا لتقديم طلب حصول إسرائيل على صفة مراقب في الاتحاد.

وقال أبو الجيش إن إسرائيل قدمت في السنوت الأربع الأخيرة أكثر من عشرة طلبات عضوية، لكن مساعيها باءت بالفشل. 

وكانت الخارجية الإسرائيلية قد أعلنت الشهر الماضي تأجيل القمة الإسرائيلية الأفريقية التي كان مزمعا عقدها في لومي عاصمة توغو في أكتوبر/تشرين الأول الجاري، وكان من المقرر أن يشارك فيها عدد من قادة الدول الأفريقية.

وقالت حينها في بيان إن تأجيل تلك القمة جاء بطلب من رئيس توغو "فور غناسينغبي" وبعد التشاور مع رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو.

وحينها قالت الخارجية الفلسطينية إن قرار تأجيل القمة الأفريقية الإسرائيلية جاء نتيجة لضغوط فلسطينية. وأضافت في بيان أن ضغوطا مورست مع كافة الفرقاء لتبني العمل المشترك لإفشال عقد هذه القمة التي كانت تهدف لتعزيز سطوة إسرائيل بالقارة.

وقد جعل نتنياهو من التوغل بتلك القارة مكونا أساسيا في السياسة الخارجية، وسبق أن زار عدة دول بالقارة الأشهر الماضية، ولطالما قال إنه يريد انطلاقة في العلاقة الإسرائيلية مع الدول الأفريقية توقف ما أسماه "الدعم الأفريقي التلقائي" للفلسطينيين بمؤسسات الأمم المتحدة

وتشير معلومات إلى أن هناك "مواجهة محتدمة" للحيلولة دون حصول إسرائيل على صفة مراقب في الاتحاد الأفريقي، حيث تتصدر جنوب أفريقيا الجهود بهذا الصدد، وقد لحقت بها دول عربية.

المصدر : الجزيرة