أجرى ولي ولي العهد وزير الدفاع السعودي الأمير محمد بن سلمان اليوم الاثنين عددا من اللقاءات الثنائية مع الأمين العام للأمم المتحدة وعدد من رؤساء الدول المشاركين في مؤتمر قمة مجموعة العشرين المنعقدة حاليا بمدينة خانجو بالصين.

فقد بحث مع الأمين العام للمنظمة الدولية بان كي مون تطورات الموقف في منطقة الشرق الأوسط، والجهود المبذولة تجاهها بما يحقق أمن المنطقة واستقرارها.

وقدم بان كي مون من جانبه تعازيه بوفاة مواطنين أبرياء بينهم أطفال إثر سقوط صواريخ وقذائف أُطلقت من الأراضي اليمنية تجاه السعودية مؤخرا.

وتناول لقاء الأمير محمد بن سلمان مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي آفاق التعاون بين البلدين ومستجدات الأحداث على الساحتين العربية والدولية.

واستعرض الأمير السعودي في لقائه بالرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند التعاون القائم بين البلدين في مختلف المجالات، بالإضافة إلى تطورات الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط. 

كما التقى محمد بن سلمان رئيس جمهورية كزاخستان نور سلطان نزار شريف حيث تناولا بالبحث مجالات التعاون بين بلديهما، بحسب وكالة الأنباء السعودية الرسمية.

والتقى ولي ولي العهد السعودي على هامش القمة كذلك برئيس البرازيل ميشيل تامر، ورئيسة كوريا الجنوبية بارك غوين هيه، والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، ورئيس وزراء إيطاليا ماتيو رينزي.

المصدر : الصحافة السعودية,الجزيرة