أقام التحالف الوطني للإصلاح الذي يقوده حزب جبهة العمل الإسلامي في الأردن مهرجانًا جماهيريا للإعلان عن قوائمه الانتخابية المقرر أن تشارك في الانتخابات النيابية المقررة في العشرين من الشهر الحالي.

وجاء المهرجان الانتخابي بعد أيام من منع السلطات الأردنية حزب الجبهة والمتحالفين معه من إشهار القوائم الانتخابية، ووصف بيان للحزب حينها إجراءات الحكومة بالاستفزازية والمسيئة لسمعة الأردن ومستقبل الانتخابات.

وقرر التحالف الوطني للإصلاح خوض الانتخابات النيابية المقبلة المقرر إجراؤها يوم 20 سبتمبر/أيلول الجاري بعشرين قائمة انتخابية تضم ١٢٢ مرشحا.

ويخوض 1293 مرشحا هذه الانتخابات عبر قوائم نسبية مفتوحة للوصول إلى مقاعد المجلس الـ130 بعد تخفيض عدد أعضاء مجلس النواب بقانون الانتخاب الحالي.

المصدر : الجزيرة