أفاد مراسل الجزيرة بريف حلب الشرقي بأن مقاتلي الجيش السوري الحر سيطروا على عدة قرى غرب جرابلس بريف حلب شمالي سوريا بعد معارك مع تنظيم الدولة الإسلامية، مضيفا أن عددا من مقاتلي التنظيم سقطوا في المعارك التي جرت في ظل دعم جوي ومدفعي تركي.

من جهتها، أعلنت رئاسة الأركان التركية الجمعة أن مقاتلات ووحدات من سلاح المدفعية التابعة لها ضربت 12 هدفا في مناطق مختلفة من جرابلس، مشيرة إلى أن مقاتلي الجيش الحر تمكنوا من تطهير منطقة غندور من عناصر تنظيم الدولة "في عملية نفذت بمساندة من قوات التحالف الدولي".

وفي سياق متصل، استأنفت السلطات التركية بناء جدار إسمنتي على الحدود مع سوريا في قضاء "قارقامش" بولاية غازي عنتاب جنوبي البلاد، بهدف منع عمليات التسلل إلى أراضيها من الجانب السوري.

وذكرت وكالة الأناضول أن شاحنات تنقل كتلا خرسانية إلى المنطقة الحدودية المتاخمة لمدينة جرابلس، في حين تتكفل آليات ثقيلة بتثبيتها، وسيتم تزويد الجدار بنظام كاميرات وإضاءة.

وفي شأن آخر أعلنت هيئة الإغاثة التركية إدخال شاحنات عديدة تحمل مساعدات غذائية لأهالي جرابلس، التي تمكن مقاتلو الجيش السوري الحر من السيطرة عليها قبل عشرة أيام ضمن عملية درع الفرات العسكرية.

وكان الجيش السوري الحر استعاد السيطرة على مدينة جرابلس في إطار عملية "درع الفرات" التي أطلقتها تركيا بالتنسيق مع القوات الجوية للتحالف الدولي لدعم المعارضة السورية في مواجهة تنظيم الدولة والمقاتلين الأكراد.

المصدر : الجزيرة + وكالات