أنهت القوات البحرية السعودية استعداداتها لبدء تمرين "درع الخليج-1" الذي ستجريه في مياه الخليج العربي ومضيق هرمز وبحر عُمان مطلع الأسبوع القادم.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن قائد القوات البحرية السعودية الفريق عبد الله بن سلطان السلطان أن التمرين البحري يضم تشكيلات من القوات البحرية بالأسطول الشرقي، تشمل السفن والطائرات ومشاة القوات البحرية ووحدات الأمن البحرية الخاصة.

وأشار السلطان إلى أن التمرين يهدف إلى رفع الجاهزية القتالية للدفاع عن حدود المملكة وحماية الممرات الحيوية والمياه الإقليمية، وردع أي عدوان أو عمليات إرهابية محتملة قد تعيق الملاحة في الخليج.

وبيّن أن التمرين يعكس المستوى المتميز لمنسوبي القوات البحرية السعودية وما وصلوا إليه من كفاءة واحترافية.    

ويعد مضيق هرمز من أهم الممرات المائية ويفصل بين الخليج العربي وبحر عمان، وتمر عبره سفن تنقل كميات ضخمة من النفط تقدر بنحو 40% من صادرات النفط في العالم.

وأتى الإعلان السعودي عن المناورات البحرية في وقت أجرت فيه سفن حربية إيطالية تزور إيران تدريبا عسكريا بحريا مع سفينتين إيرانيتين في هرمز.

المصدر : الجزيرة + وكالات