أعربت وزارة الخارجية الأميركية عن قلقها إزاء تقارير حول احتجاز مواطنين أميركيين "بطريقة غير عادلة" من قبل مكتب الأمن الوطني الذي يسيطر عليه الحوثيون في اليمن.

وقالت إنها تراقب الوضع عن كثب وتدعو الحوثيين للإفراج الفوري عن المواطنين الأميركيين المحتجزين.

ووصفت الوزارة هذه الاعتقالات بغير المقبولة، معتبرة أنها تهدد أي جهود من الحوثيين لتأكيد أنهم محاورون يتحلون بالمسؤولية والمصداقية، كما أنها تطرح أسئلة حول مدى التزام الحوثيين بتحقيق سلام دائم في اليمن.

وحذرت الخارجية الأميركية من أي ضرر يلحق بالمعتقلين الأميركيين، محملة الحوثيين مسؤولية ذلك.

يشار إلى أن الحوثيين اعتقلوا العام الماضي مواطنين أميركيين، أفرجت عنهم الجماعة بعد توسط سلطنة عُمان، حيث تم إرسالهم بطائرة إلى مسقط.

المصدر : الجزيرة